بيروت: فاطمة قنيبر

تخوض المذيعة ساشا دحدوح تجربتها التمثيلية الأولى في مسلسل «بيروت سيتي»، وهي التي اختبرت التقديم على امتداد إحدى عشرة سنة، وفيه تجسد شخصية «نادين»، وهي امرأة مستقلة، عاملة وأُم في الوقت ذاته، تتولى إدارة شركة لها علاقة بالموضة، وتعيش صراعات ومشكلات في حياتها الشخصية والمهنية على حد سواء. تشاركها في المسلسل مقدمة البرامج والممثلة دانييلا رحمة وسينتيا صامويل وليا أبوشعيا. يتناول المسلسل قصص أربع صبايا اجتمعن في بيروت، لكل واحدة منهن قصة ‏مختلفة. أما لماذا تأخرت في دخول مجال التمثيل؟ تقول ساشا إنها كانت تحب التمثيل منذ زمن، ولكنها لم تجد ما يرضيها من كل الأدوار التي عُرضت عليها، حيث كان الاعتماد على الشكل وليس على قيمة الدور ومتطلبات الأداء التمثيلي فيه.. وفي هذا الحوار السريع معها، تتحدث ساشا أكثر عن هذه الخطوة وعن ابنتيها التوأم.
** تقدمين في «بيروت سيتي» شخصية نادين، فهل تشبهك؟
- نعم، تشبهني كثيراً في حياتي العادية.
** تقولين إنك رفضت الكثير من الأدوار سابقاً، ما الذي دفعك للموافقة على هذا العمل؟
- لأن الدور الذي أؤديه لا يعتمد على الشكل، بل هو مركب وجميل، كما أنه يحمل رسالة اجتماعية، وخصوصاً للمرأة، وهو ما كنت أنتظره دائماً كي أدخل التمثيل من أفضل أبوابه.
** وماذا عن تجربتك في التقديم؟
- مضى على تجربتي في التقديم 11 عاماً، وكانت البداية من خلال برنامج «صباح النور» على قناة «إن.بي.إن»، ثم انتقلت إلى قناة «الآن» في الإمارات، كما قدمت برنامج «رواد من لبنان»، وحالياً ينصب تركيزي على الدراما التلفزيونية، وإن كنت في الوقت نفسه أستعد لتقديم برنامج جديد سوف يكون مفاجأة للجمهور.
** من يلفتك من الإعلاميين؟
- وفاء الكيلاني، ومنى أبوحمزة، وجورج قرداحي، ومارسيل غانم.
** ما هي البرامج التي تتابعينها؟
- أتابع البرامج الفنية أو تلك التي تحمل رسالة إنسانية.
** كيف تقضين وقتك بعيداً عن العمل؟
- مع ابنتيّ التوأم، «سايا وشانا»، الأمومة رائعة وأستمتع جداً مع ابنتيّ كما أستمتع بأداء دوري وواجباتي نحوهما.
** ما الذي يحزنك؟
- أن أفقد شخصاً عزيزاً عليّ.
** لمن تستمعين من الفنانين؟
ـ ناصيف زيتون وناجي الأسطا، ويطربني الفنان جورج وسوف.
** من هو الشخص الذي تبوحين له بأسرارك؟
- طبعاً بعد أمي، شقيقتي.

حقوق النشر محفوظة لجريدة “الخليج”، © 2018