عادي

الجامعة العربية تؤكد تطور حركة المقاطعة الدولية لـ«إسرائيل»

05:35 صباحا
قراءة دقيقة واحدة
القاهرة:«الخليج»

أكدت جامعة الدول العربية تطور حركة المقاطعة الدولية ل«إسرائيل» باعتبارها «حركة مقاومة سلمية مناهضة للاستعمار والعنصرية وتحظى بدعم اتحادات ونقابات وأحزاب وحركات شعبية ومؤسسات مجتمع مدني في العديد من دول العالم». جاء ذلك في كلمة للأمين العام المساعد لشؤون فلسطين والأراضي العربية المحتلة بالجامعة العربية سعيد أبوعلي أمس الأحد لدى بدء أعمال المؤتمر ال 93 لضباط اتصال المكاتب الإقليمية للمقاطعة العربية ل«إسرائيل». ويشارك في الاجتماع عبد الله سيف التلاوي رئيس قسم ادارة الرقابة بوزارة الاقتصاد.
وأكد أبوعلي في الوقت ذاته العزم على مواصلة عمل المكاتب الإقليمية للمقاطعة العربية باعتباره «أحد الأشكال المشروعة للتصدي للاحتلال والنضال لإنهائه وصولاً الى تحقيق السلام العادل». وأوضح أن التضامن مع نضال الشعب الفلسطيني وحقوقه الوطنية المشروعة في الحرية وبناء دولته المستقلة وعاصمتها القدس يأتي في اطار تلتقي فيه الإرادة العربية المشتركة مع إرادة المجتمع الدولي ومبادئ القانون الدولي.
وحث في هذا السياق مفوضة الأمم المتحدة السامية لحقوق الإنسان على نشر «القائمة السوداء» للشركات العالمية و«الإسرائيلية» التي تعمل وتقدم خدمات للمستوطنات المقامة على الأراضي العربية المحتلة في الضفة الغربية والجولان العربي السوري.
ووجه أبوعلي التحية الى مواقف كل المنضمين هذا العام للمقاطعة الدولية مساندة منهم لحقوق الشعب الفلسطيني مشيداً بمواقف بعض الكنائس الداعمة لهذه الحركة الدولية.

لاستلام اشعارات وعروض من صحيفة "الخليج"