عادي

الجيش الوطني يحرر مناطق جديدة في تعز ويقترب من مديرية خدير

غارات مكثفة على الميليشيات بصرواح وضبط ذخائر مهربة بالجوف
05:14 صباحا
قراءة دقيقتين
تعز: «الخليج»

أعلن الجيش الوطني اليمني، أمس، استكمال تحرير مديرية الصلو، جنوب محافظة تعز، بعد تصفية جيوب الميليشيات الانقلابية، فيما استمر بالتقدم نحو منطقة الربيعي، غرباً، وسط إسناد فاعل من طيران التحالف العربي.
وأفاد المركز الإعلامي لقيادة محور تعز بتمكن رجال الجيش الوطني من تطهير مدرسة النجاح، الواقعة في نقيل الصلو، على أطراف المديرية، مستكملاً بذلك تحرير آخر معاقل الميليشيات في النقيل، باتجاه خط مديرية الدمنة المجاورة، جنوب شرق المحافظة. وتعود أهمية نقيل الصلو، كونه يطل على مديرية خدير الواقعة على الطريق الرابط بين تعز و لحج و عدن.

وفي جبهة أخرى، شن الجيش الوطني هجوماً عنيفاً على مواقع الميليشيات في جبل المنعم والتبة السوداء، باتجاه منطقة الربيعي، غرباً، وتمكن من إحراز تقدم نوعي باتجاه جبل المنعم، وسط انهيار كبير في صفوف الميليشيات. واستهدف طيران التحالف بغارتين مواقع تمركز الميليشيات في أعلى جبل المنعم، وشمال المنعم باتجاه الربيعي.
وفي مديرية جبل حبشي، تتواصل المواجهات بين قوات الجيش الوطني والميليشيات في محيط تبتي الجبورية، والصفراء، بمنطقة العنين.
وشهدت محافظة حجة، وصول أعداد كبيرة لقتلى ميليشيات الحوثي الانقلابية لقوا مصرعهم في محافظة تعز. وذكرت مصادر أن أكثر من 150جثة لعناصر الميليشيات الحوثية وصلت إلى مستشفيات حجة. وأوضحت أن من بين القتلى قيادات ميدانية، منها نجل وكيل وزارة التربية والتعليم الحوثي عبدالله النعمي، والمقرب من القيادي يحيى الحوثي.
وشنت مقاتلات التحالف غارات مكثفة استهدفت مواقع وتجمعات الميليشيات غربي محافظة مأرب. وقالت المصادر إن الغارات استهدفت مواقع وتجمعات خلف منطقة النصيب الأحمر، بمديرية صرواح. وبالتزامن، دكت مدفعية قوات الجيش الوطني والتحالف العربي مواقع وتجمعات للميليشيات في عدة مواقع بالمديرية ذاتها. وأدت الغارات والقصف المدفعي إلى سقوط قتلى وجرحى من الميليشيات، علاوة على تدمير آليات ومعدات قتالية.
وفي البيضاء حررت قوات الجيش والمقاومة الشعبية، عدة مواقع في مديرية ناطع.
وقالت المصادر إن قوات الجيش تمكنت من تحرير مواقع في شعب صرام، وسلسلة جبال الحمر.
وأسرت قوات الجيش الوطني اثنين من عناصر الميليشيات الحوثية حاولا التسلل إلى أحد المواقع في جبل الكتاف؛ لحمل غذاء وذخائر لمجموعة من عناصرها المحاصرة في الجبل.
في غضون ذلك، استهدفت المليشيا بصاروخ باليستي معسكر أم ريس التابع لقوات اللواء 117، ومعسكر قوات الأمن الخاصة التابعة لمحافظة البيضاء، بمحافظة مأرب. وقال مصدر عسكري إن الصاروخ سقط في منطقة خالية ولم يسفر عن حدوث أي خسائر.
وقال مصدر عسكري، إن نحو 15 مسلحاً حوثياً قُتلوا في كمين نصبه الجيش بمحافظة الجوف. وضبطت الأجهزة الأمنية شحنة مهربة من الأجهزة العسكرية، كانت في طريقها إلى ميليشيات الحوثي بالعاصمة صنعاء.
وقال قائد جبهة المتون العقيد يحيى الحاسر، إنها ليست المرة الأولى التي يتم فيها ضبط شحنات مهربه للميليشيات في نقطة مزوية بالمتون.

لاستلام اشعارات وعروض من صحيفة "الخليج"