عادي

مهرجان المسرح العربي للمرة الأولى على الهواء مباشرة اليوم

05:23 صباحا
قراءة 3 دقائق

القاهرة: انتصار صالح

للمرة الأولى، سيتم بث حفل افتتاح مهرجان المسرح العربي على الهواء مباشرة على قناتي «الشارقة»، و»الثقافية» المصرية، جاء ذلك خلال المؤتمر الصحفي الذي عقد، صباح أمس، في فندق «نايل تاور» في القاهرة للإعلان عن الاستعدادات النهائية للدورة الحادية عشرة من المهرجان التي تنطلق اليوم، وتحدث فيه غنام غنام مسؤول الإعلام في الهيئة العربية للمسرح، وأداره يسري حسان.

وأوضح غنام أن صاحب السمو الشيخ الدكتور سلطان بن محمد القاسمي، عضو المجلس الأعلى، حاكم الشارقة، أصدر توجيهاته بأن يتم بث افتتاح المهرجان مباشرة على تلفزيون الشارقة، وهو ما لم يحدث من قبل، مؤكداً اهتمام سموه بالمهرجان، مشيراً أيضاً إلى أن الافتتاح سيتم بثه مباشرة عبر شاشة «القناة الثقافية» المصرية.

وحول فعاليات حفل افتتاح المهرجان الذي يخرجه خالد جلال، المنسق العام للمهرجان ورئيس قطاع الإنتاج الثقافي، ويقام في الثامنة مساء اليوم على المسرح الكبير بدار الأوبرا، قال غنام انه يشهد تكريم 25 من رموز المسرح المصري، كما يتضمن كلمة للأمين العام للهيئة العربية للمسرح إسماعيل عبد الله، وكلمة وزيرة الثقافة د. إيناس عبد الدايم ويشمل الحفل عرض ثلاثة أفلام توثيقية قصيرة عن الهيئة العربية للمسرح، ورسالة اليوم العربي للمسرح التي يلقيها الفنان الجزائري سيد أحمد قدومي، إضافة إلى فقرة فنية.

وأضاف غنام: طالب كثير من الفنانين العرب بأن يكون لهم يوم للمسرح على غرار يوم المسرح العالمي، وهو ما تبنته الهيئة، وتم اختيار يوم 10 يناير/‏ كانون الثاني الذي تأسست فيه الهيئة العربية للمسرح رسمياً.

وأشار غنام إلى عدد ممن ألقوا رسالة اليوم العربي للمسرح منذ دورته الأولى، منهم الفنانة سميحة أيوب، وعزالدين المدني، والعراقي يوسف العاني، وسعاد عبدالله، والسوداني د. يوسف عيدابي، والفلسطيني زيناتي قدسية، والسوري فرحان بلبل، وأشار أيضاً إلى أن صاحب السمو حاكم الشارقة ألقى أيضاً هذه الرسالة، في دورة المهرجان التي أقيمت في الشارقة، ليس بوصفه حاكماً للشارقة، بل بوصفه كاتباً مسرحياً، ينتمي إلى الأسرة المسرحية، وهي الرسالة التي أطلق فيها مقولته ودعوته التي صارت شعاراً للمهرجان وهو «لنجعل المسرح مدرسة للأخلاق والحرية».

كما عقد المهرجان مؤتمراً آخر حول فعاليات الملتقى الفكري المصاحب للمهرجان شارك فيه د. يوسف عيدابي، مستشار الهيئة العربية للمسرح، ود. سيد علي إسماعيل منسق اللجنة العلمية وأستاذ المسرح بجامعة حلوان، وقال عيدابي: إن المؤتمر الذي يقام تحت عنوان «نقد التجربة- همزة وصل المسرح المصري في الفترة من (1905- 1952)» لم يأت لمجرد توثيق هذه الفترة مسرحياً، وأرشفتها، وإنما ليكون مراجعة نقدية قوية في سياق ما يعرف بنقد النقد لتجربة المسرح المصري، تتعرف إلى الماضي بكل دقة، لتعرف مكانها من الحاضر، وتستشرف المستقبل، لنمضي في مسرحنا مسلحين بوعي نقدي عميق. وينطلق من عام 1905 لأنه التاريخ الذي بدأ فيه المسرح المصري يحقق هويته مع أول فرقة مسرحية مصرية، وهي فرقة الشيخ سلامة حجازي. ويضم أوراقاً مهمة من 37 باحثاً أكاديمياً.

وقال د. سيد علي إسماعيل إن توثيق تاريخنا المسرحي لم يتعد الجهود الفردية، وقدم د. سيد التحية للهيئة العربية للمسرح لإقدامها على تناول هذا الموضوع بشكل موسع ومتكامل.

وأشار إلى أن الملتقى يضم عدداً من المحاور المهمة، منها المرأة في المسرح المصري بين الحضور والغياب، وجدلية الصوت النسوي والثقافة الذكورية، ومحاور حول الميلودراما والمجتمع سؤال البنية والهوية.

لاستلام اشعارات وعروض من صحيفة "الخليج"