فيروس حمى الغدد EBV

13:04 مساء
قراءة 3 دقائق

يعتبر فيروس اينشتاين بار، الذي يعرف اختصاراً باسم EBV السبب الرئيس لفيروس حمى الغدد، وهو من فصيلة الهربس، ويكون موجوداً عند المصابين به في لعابهم وإفرازات الأغشية المخاطية في الأنف والحلق . كما ينتقل خلال القُبل عند الأطفال والبالغين .

وانتقال هذا الفيروس بين البشر يتم بالاختلاط أو الاتصال المباشر بالمريض أو حامل الفيروس .

هو يصيب غالباً خلايا Blymphocytes بي لمفوسايت الموجودة بالدم .

ويعتبر السبب الرئيس للإصابة بحمى الغدد .

ولهذا يمكن تصنيف حمى الغدد كأحد أسباب الحمى غير المعروفة السبب . وحمى الغدد هي حالة مرضية سريرية من الأمراض المعدية سببها فيروس EBV وهذه الحمى غير شديدة العدوى، وليس ضرورياً عزل المصاب بها ونادراً ما تنتشر بصورة وبائية بين البشر . ولا تظهر أعراض هذا المرض بصورة واضحة عند صغار الأطفال المصابين بها .

انتشار المرض

هذا الفيروس موجود حول العالم ويعتبر الإنسان المصدر الوحيد للعدوى، وأكثر من 90% من المصابين، أو الذين إصيبوا بهذا الفيروس لا تظهر عليهم أعراض المرض واضحة وخاصة بعمر الطفولة، ولا يوجد هنالك فصل معين بالنسبة لانتشار هذا المرض .

انتقال فيروس

يتم بوساطة الاتصال المباشر مع الشخص المصاب أو الحاصل للفيروس الذي لا تظهر عليه أعراض المرض واضحة، كما ينتقل بوساطة اللعاب من المريض وإفرازات الأنف والحلق، والقبلة للشخص المريض تعتبر الطريقة الرئيسة للعدوى . ويمكن عزل فيروس (EBV) المعُدي من دم، الإفرازات التناسلية وحليب الثدي، ومن النخاع الشوكي للمريض .

وفترة الحضانة لهذا المرض هي من 4-7 أسابيع .

ولكن المصاب الطفل أو البالغ يبقى مصدر عدوى للآخرين لفترة غير محدودة بعد اختفاء أعراض المرض .

وحيث إن هذا الفيروس يسبب حمى الغدد فلديه فرصة الانتشار بالمدارس والمعاهد .

الصفات السريرية لحمى الغدد

1- تضخم الغدد الليمفاوية بالرقبة

2- التهاب بحلق المريض أو وجود تقيحات

3- ارتفاع درجة حرارة الطفل المصاب

4- تضخم الطحال

5- وجود نقط حمراء بسقف الحلق

6- وجود انتفاخ بأسفل العينين - أحياناً -

7- التعب بصورة مزمنة عند الطفل المريض

8- الطفح الجلدي - يوجد أحياناً

المضاعفات لمرض الحمى الغددية

1- طفح جلدي، بوجود الفيروس، والعلاج ب الامبسلين أو الأموكسسلين،

2- ضيق التنفس مع وجود وذمة بحلق المريض

3- متلازمة التعب المزمن

4- أحد أعصاب الدماغ تتأثر أحياناً بالفيروس

5- التهاب الدماغ أو السحايا

6- فقر الدم

7- نقص في صفائح الدم

8- التهاب المسالك البولية أو القلب

9- التهاب رئوي، أو تمزق بالطحال

10- سرطان بالغدد الليمفاوية

11- سرطان بالأنف والحلق

تشخيص المرض

1- مونوسبوت:

هذا الاختبار مهم لمرض حمى الغدد . في بعض الحالات - وببداية المرض - تكون نتيجة هذا الاختبار سالبة، ولهذا يجب إعادة هذا الاختبار على المريض نفسه، إذا كان هنالك شك عند الطبيب في النتائج الأولية .

2- في تحليل الدم يوجد أكثر من 20% من الخلايا الليمفاوية غير النظامية .

- التشخيص التفريقي - الفيروس

(داء المقوسات، سرطان الدم، المضخم للخلايا)

Toxoplasmosis، الحصبة الألمانية، الحصبة، التهاب الكبد .

الأسباب الأخرى لالتهاب الحلق ستربتو كوكل، دفتيريا . وفيروس التنفس

العلاج

1- حمى الغدد يعتبر من الأمراض التي تشفى بنفسها . ولكن مع ذلك فإن المريض بها يحتاج إلى معالجة دائمة وكذلك علاج أعراض المرض بالأدوية التالية:

1- إعطاء المريض مخفض الحرارة ومضاد الالتهابات

2- لا ينصح بإعطاء المضاد الحيوي الامبسلين أو الأموكسسلين للمريض لأنهما قد يؤديان إلى ظهور حالة الطفج الجلدي عنده . 3- إعطاء ال إستيرويد إذا كان المريض لديه مضاعفات وبالأخص الجهاز التنفسي وضيق التنفس بسبب الوذمة في الحلق -phargngeal Swellrag-

4- دواء مضادات الفيروس - ممكن اعطاؤها للمريض حيث إنها من الممكن أن تقلل من تأثير الفيروس على الإنسان وتقلل من شدة الأعراض المرضية .

5- إعطاء راحة للمريض لمدة (1-2 أسبوع) مع تجنب الرياضة وحمل الأوزان الثقيلة لمدة أسبوعين أو ثلاثة حتى لا يكون هنالك أي ضرر على الطحال .

الوقاية من الإصابة:

1- لا يوجد هنالك تطعيم خاص لهذا المرض المعدي ولكن توجد بعض المحاولات والتجارب لإيجاد تطعيم .

2- ينصح المريض في المراحل الأولى للمرض بألا يتبرع بالدم .

3- لا حاجة لعزل المريض عن الآخرين .

د . طارق السلامة

اختصاصي طب الأطفال

لاستلام اشعارات وعروض من صحيفة "الخليج"