صالح العامري: البيــــت الإمــــاراتي قـــوي

تبرع وأولاده ب%10 من رواتبهم ل«وطن الإنسانية»
04:05 صباحا
قراءة دقيقتين

أبوظبي: عماد الدين خليل

التلاحم المجتمعي في الإمارات يعتمد على مدى تمتع أفراد المجتمع في الدولة بالمبادئ والقيم الإنسانية، وفي مثل الظروف الاستثنائية التي يمر بها العالم تتضافر جهود المجتمع لتقديم الدعم للجهات الحكومية والصحية. وضمن الإجراءات الوقائية والاحترازية؛ للحد من انتشار فيروس «كورونا»، أعلن المواطن صالح أحمد عبدالله العامري، موظف بإحدى الدوائر الحكومية في إمارة أبوظبي، عن تبرعه بقيمة 10 % من راتبه شهرياً لمصلحة «صندوق الإمارات وطن الانسانية»، و6 سيارات لدعم الجهات المعنية ببرنامج التعقيم الوطني، كما أعلن عن تبرعه بنصف منزله ووضعه تحت تصرف الدولة؛ لاستخدامه لأغراض الحجر الصحي، رغبة منه في دعم جهودها؛ للحد من انتشار الفيروس.

كما أعلن أولاده الثلاثة سلطان وأميرة وعبلة صالح العامري، وهم من الموظفين في دوائر حكومية بأبوظبي، عن التبرع أيضاً بقيمة 10% من رواتبهم شهرياً، دعماً منهم للإجراءات التي تقوم بها الدولة.

وأوضح صالح العامري ل«الخليج»: إن تلك المبادرة تأتي كرد لجميل الوطن والقيادة الرشيدة، وانطلاقاً من إحساسه بالمسؤولية الاجتماعية، لتقديم الدعم للوطن والمجتمع، وإعلاء شعار «لبيك ياوطن» تأكيداً لقوة البيت الإماراتي وتكاتف الشعب والقيادة ضد جميع المخاطر التي قد تواجه الوطن في تلك الظروف الصعبة التي يعيشها العالم.

وأضاف: كان من الممكن التبرع دون الإعلان؛ لكن أعلنا التبرع لتشجيع جميع الموظفين في المؤسسات والدوائر والشركات على دعم الحكومة في الإجراءات التي تتخذها من أجل سلامة وصحة الجميع. وأكد العامري أن كل مواطن ومقيم على أرض الدولة يتحمل الآن مسؤولياته لضمان سلامة المجتمع، من خلال التزامه وأفراد عائلته بتعليمات الجهات المختصة بشأن البقاء في المنزل، معبراً عن استعداده هو وأولاده الثلاثة لتقديم كل أشكال الدعم الذي تطلبه الحكومة، لتوفير الأمن والسلامة لكل من يعيش على أرض الدولة.

وأكدت أميرة وعبلة صالح العامري أن المعدن الأصيل لشعب الإمارات يتضح في الأوقات الاستثنائية، وأن الجميع يتبع توجيهات القيادة الرشيدة لجعل دولة الإمارات النموذج والقدوة في توفير أعلى مستويات الأمن والصحة والسلامة لكل من يعيش على هذه الأرض الطيبة. وقالتا: إن الفترة الاستثنائية الحالية تتطلب تضافر جهود الجميع وتقديم كل ما يملكون لمواجهة هذا التحدي؛ لضمان التغلب عليه وتجاوزه في أسرع وقت ممكن.

لاستلام اشعارات وعروض من صحيفة "الخليج"