عادي

خلف الحبتور يدعم القطاع الصحي في لبنان

04:45 صباحا
قراءة 1 دقيقة


دبي: «الخليج»

في مبادرة شخصية من رجل الأعمال خلف أحمد الحبتور، قام فريق مجموعة الحبتور في لبنان بتقديم معونات طبية طارئة لعدد من المستشفيات اللبنانية.
في خطوة أولى، وتنفيذاً منه للخطة التي رسمها لمساعدة لبنان واللبنانيين عقب الانفجار الضخم الذي وقع في مرفأ بيروت، جرى توزيع مساعدات طبية للمستشفيات اللبنانية الأكثر ضرراً وتم إمدادها بالمعدات المنقذة للحياة وخدمات الرعاية الصحية الأساسية.
ووزعت المعدات والأدوات الطبية التي تتخطى قيمتها المليوني دولار أمريكي على المستشفيات المتضررة في مختلف المناطق بإشراف القاضي الشيخ خلدون عريمط، رئيس المركز الإسلامي للدراسات والمعلومات في بيروت، وقد شملت هذه المبادرة مستشفيات هارون، والمقاصد، والمشرق، ورزق، مستشفى رفيق الحريري، وأوتيل ديو، وقلب يسوع، وسان شارل، والوردية ومستشفى المعونات جبيل.
في إطار هذه الحملة الخيرية الإنسانية، أثنى الشيخ خلدون عريمط على هذه المبادرة النوعية قائلا: خلف أحمد الحبتور جسّد ويجسّد بشخصه، قولاً وفعلاً، كل معاني العطاء والإيمان والإنسانية والكرم العربي الأصيل.
وفي خطوة ثانية، خصص الحبتور مبلغاً يتعدى المليون دولار أمريكي لترميم عدد من المنازل المتضررة نتيجة الانفجار في منطقة الشرفية وجوارها، بالتعاون مع Ground 0. ويبلغ عدد المنازل التي تشملها هذه الخطوة من الدعم ما يقارب ال 160 منزلاً متضرراً.

لاستلام اشعارات وعروض من صحيفة "الخليج"