عادي

«البارالمبية الآسيوية» تشيد بدور الإمارات الريادي في دعم أصحاب الهمم

17:01 مساء
قراءة دقيقتين
«البارالمبية الآسيوية» تشيد بدور الإمارات الريادي في دعم أصحاب الهمم

أشاد مجلس إدارة اللجنة البارالمبية الآسيوية بدور الإمارات القيادي والريادي في دعم «أصحاب الهمم»، لا سيما في ظل التحديات التي تواجه العالم في أعقاب جائحة «كورونا» والتي ألقت بظلالها على «أصحاب الهمم» في أكبر قارات العالم، مؤكداً أن الاتفاقية التي وقعتها اللجنة البارالمبية الآسيوية مع هيئة الهلال الأحمر الإماراتي؛ سترسخ القيمة الحقيقية للعمل الإنساني مع هذه الفئة.
جاء ذلك خلال اجتماع المجلس الذي عقده برئاسة ماجد العصيمي عبر تقنية الاتصال المرئي على مدار يومين والذي ناقش فيه التعديلات التي طرأت على الاستراتيجية بعد جائحة كورونا وتوقف النشاط الرياضي؛ حيث ستكون القارة الآسيوية محطة رئيسية لعودة رياضة «أصحاب الهمم» إلى الواجهة.
وناقش المجلس الدورات التدريبية التي استهدفت المدربين والحكام والمصنفين واللاعبين خلال جائحة «كورونا» عبر تقنية الاتصال المرئي؛ حيث لم تتوقف القارة عن أنشطتها بعد أن نظمت اللجنة البارالمبية الآسيوية 17 محاضرة وورشة عمل خلال هذه الفترة إضافة إلى عدد من الآليات التي يمكن أن تسهم في استعادة اللاعبين لحيوتهم في أسرع وقت حتى يتمكنوا من الوصول بمستوياتهم إلى أعلى جاهزية تؤهلهم للمشاركة في البطولات حتى يرسم «أصحاب الهمم» صورة طيبة عن الرياضة في بلدانهم كما عودونا قبل الجائحة.
واطلع المجلس على تقرير اللجنة المنظمة للألعاب الباراالمبية التي تستضيفها طوكيو في أغسطس/آب المقبل والذي أكد دعمه الكامل للجنة المنظمة لمواجهة كافة التحديات لتنظيم هذا الحدث البارالمبي المهم.
كما اطلع المجلس على التقارير المقدمة من اللجان المنظمة للألعاب الآسيوية للشباب التي تستضيفها البحرين في ديسمبر2021 والألعاب الآسيوية (هانجزو 2022) والألعاب البارالمبية الشتوية (بكين 2022).
واعتمد المجلس ديسمبر المقبل موعداً لإقامة المنتدى الأول للاعبين والذي يقام لأول مرة في القارة بعد اطلاعه على التقرير المقدم من لجنة اللاعبين؛ حيث أكد المجلس دعمه لكل البرامج والفعاليات التي تستهدف اللاعبين في القارة؛ من أجل تحقيق طموحاتهم المطلوبة وفق النهج المرسوم وصولاً إلى المراد.
كما اعتمد المجلس الاستراتيجية الخاصة بتمكين المرأة عبر بوابة الرياضة؛ بعد اطلاعه على تقرير لجنة رياضة المرأة بالمجلس من أجل تأهيلها لبلوغ المناصب القيادية والرياضية.
واطلع المجلس على تقارير اللجان الطبية والعلوم الرياضية والمناطق الإقليمية الخمس التي تمثل القارة الآسيوية، مشدداً على ضرورة التعاون بين المناطق المختلفة؛ من أجل الاستفادة من الخبرات والمشاريع التي تقام في مختلف الدول الآسيوية وصولاً إلى الغاية المنشودة.

لاستلام اشعارات وعروض من صحيفة "الخليج"