عادي

الأسهم تستكمل رحلة الصعود بدعم مؤسساتي

16:37 مساء
قراءة 3 دقائق
سوق دبي المالي
سوق دبي المالي (أرشيفية)

أبوظبي: مهند داغر

عادت الأسهم المحلية إلى مسلسل الصعود مجدداً في جلسة، الأحد، بدعم من شراء مؤسساتي، عقب جلستين متتاليتين من عمليات جني الأرباح الجزئية، والتي لم تؤثر على مستويات الدعم والقواعد السعرية الجديدة، في ظل حالة التفاؤل السائدة حيال لقاحات «كوفيد-19».
وأظهرت بيانات الأسواق، توجـــــهاً شرائياً للمحافظ الاستثمارية بصافٍ بلغ 114 مليون درهم كمـــحصلة شراء، منها 26.3 ملــــيون درهم في دبي، و87.6 مليون درهم في أبوظبي. وارتفع على إثرها مؤشر سوق أبوظبي 0.43% معززاً بمكاسب البنوك والعقار، والتي دعمت بدورها مؤشر سوق دبي المالي 0.37%.
واستقطبت الأسهم سيولة إجمالية بلغت 533.94 مليون درهم، منها 387.97 مليون درهم في أبوظبي، و145.97 مليون درهم في سوق دبي، والكميات المتداولة 195.45 مليون سهم.

سوق دبي

وارتفع مؤشر سوق دبي المالي إلى 2324.68 نقطة، مع ارتفاع المؤشرات القطاعية للبنوك والعقار والاستثمار والسلع والنقل. وصعد العقار 0.65% مع صعود «إعمار العقارية» 0.98% و«إعمار للتطوير» 1.21% و«إعمار مولز» 0.55% و«الاتحاد العقارية» 0.76%، في مقابل تراجع «داماك» 0.9%.كما ارتفع البنوك 0.17% مدفوعاً بمكاسب «دبي الإسلامي» 0.93%، ورغم تراجع «الإمارات دبي الوطني» 0.48%.
وزاد الاستثمار 0.8% بفعل صعود «دبي للاستثمار» 1.69%، فيما نزل «شعاع كابيتال» 3.57% و«سوق دبي المالي» 0.59%. وارتفع النقل هامشياً 0.03% مع ارتفاع «العربية للطيران» 1.725 و«الخليج للملاحة» 2.2% بينما تراجع «أرامكس» 1.25%.

سوق أبوظبي

بدوره، ارتفع مؤشر سوق أبوظبي للأوراق المالية عند مستوى 4934.72 نقطة، مستفيداً من ارتفاع أسهم البنوك والعقار والاستثمار. وارتفع البنوك 1.55%، معززاً بمكاسب «أبوظبي الأول» 1.9% و«أبوظبي التجاري» 1.64%.
وصعد العقار 0.58% نتيجة ارتفاع «الدار» 0.69%، رغم تراجع «رأس الخيمة العقارية» 1.63%.
وزاد الاستثمار 0.34% بعد ارتفاع «الواحة كابيتال» 3.81%، بالرغم من انخفاض «إشراق» 1.81%. وعلى العكس، انخفض قطاع الاتصالات 1.89%، مع انخفاض سهم «اتصالات» بالنسبة ذاتها.
كما انخفض قطاع الطاقة 0.2% نتيجة انخفاض «طاقة» 1.99%، و«دانة غاز» 0.15%، فيما ارتفع «أدنوك للتوزيع» 0.87%.

توجه السيولة

وتصدر «دبي الإسلامي» التداولات في سوق دبي بقيمة 31.7 مليون درهم، مغلقاً عند 4.3 درهم، تلاه «إعمار العقارية» بسيولة 28.6 مليون درهم، وأقفل عند 3.08 درهم، ثم «جي إف إتش» بتداولات بلغت 14.3 مليون درهم ليغلق عند 0.584 درهم.
وفي سوق أبوظبي، تزعم التداولات «الدار» بسيولة بقيمة 82.18 مليون درهم، مغلقاً عند 2.9 درهم، تلاه «اتصالات» مستقطباً 75.64 مليون درهم ليغلق عند 16.64 درهم، ثم «أبوظبي الأول» بتداولات 65.17 مليون درهم، مغلقاً عند 12.9 درهم.
وبشأن التداولات حسب الجنسيات في سوق أبوظبي، اتجه المستثمرون الخليجيون والمواطنون نحو الشراء، بصافي استثمار بلغ 18.8 مليون درهم محصلة شراء، منها 11.3 مليون درهم للمواطنين، و7.5 مليون درهم للخليجيين.
وفي المقابل اتجه المستثمرون العرب والأجانب نحو التسييل، بصافي استثمار بلغ 18.8 مليون درهم محصلة بيع، منها مليون درهم فقط للعرب، و17.8 مليون درهم للأجانب.
وفي سوق دبي، اتجه المستثمرون الأجانب نحو الشراء، بصافي استثمار بلغ 32 مليون درهم محصلة شراء، وفي المقابل اتجه المستثمرون العرب والخليجيون والمواطنون نحو التسييل، بصافي استثمار بلغ 32 مليون درهم محصلة بيع، توزعت بواقع 150 ألف درهم للعرب، و5.45 مليون درهم للخليجيين، و26.4 مليون درهم للمواطنين.
وركز المستثمرون الأجانب (غير العرب) مشترياتهم على أسهم شركات «دبي الإسلامي» و«الدار» و«إعمار مولز» و«أبوظبي التجاري» و«أبوظبي الإسلامي»، بينما تركزت مبيعاتهم على أسهم شركات «دي إكس بي» و«الخليج للصناعات الدوائية» و«العالمية القابضة».

المؤسسات

بدورها اتجهت المحافظ الاستثمارية نحو الشراء، بصافي استثمار بلغ 113.9 مليون درهم محصلة شراء. وفي المقابل اتجه المستثمرون الأفراد نحو التسييل، بصافي استثمار 113.9 مليون درهم محصلة بيع.

لاستلام اشعارات وعروض من صحيفة "الخليج"