عادي

قصة «عائد من الموت» توقف قلبه 45 دقيقة!

18:28 مساء
قراءة دقيقتين
عاد

الشارقة : «الخليج»
يظن الكثيرون أنه عندما تتوقف عملية التنفس فإن الإنسان قد توفي؛ لأنه بذلك سيتوقف تدفق الأكسجين إلى الدم ليتوقف بدوره القلب عن العمل ويبدأ ضمور الأعضاء واحداً تلو الآخر إلى أن تتيبس العضلات، ولكن ما حدث مع أمريكي كان غريباً بعض الشيء؛ إذ «عاد من الموت» بعدما توقف قلبه عن العمل لمدة 45 دقيقة، بحسب ما نشرت شبكة «سي إن إن» الأمريكية.
قالت السلطات المحلية في ولاية واشنطن، إنها عثرت على المواطن مايكل كنابينسكي (45 عاماً)، في متنزه يقع على جبل رينييه، حيث كان الجو شديد البرودة، ووجد متجمداً وفاقداً للوعي، فضلاً عن توقف قلبه، وتم نقله لمستشفى «هاربورفيو» الطبي في سياتل؛ حيث عجز الأطباء عن إعادة قلبه للعمل بالصدمات الكهربائية.
وأوضحت السلطات أنه فور وصوله إلى قسم الطوارئ، أعطي كنابينسكي علاجاً يعرف بـ«أكسجة الأغشية خارج الجسم»، وهي تقنية توفر دعماً طويل الأمد للقلب والجهاز التنفسي للأشخاص الذين لا يستطيع القلب والرئتان لديهم تأمين كمية كافية من تبادل الأكسجين أو التروية للحفاظ على الحياة.
وبحسب ما ذكر التقرير الطبي، فإن جهاز «الأكسجة الغشائية» نجح في إعادة تدفق الدم بجسم كنابينسكي بعد مرور 45 دقيقة، ليقوم الفريق الطبي بعدها بتدفئته وصولاً لدرجة الحرارة المثالية لعمل القلب الذي وجّهوا له مجدداً صدمات كهربائية لتحفيزه على العمل مجدداً.
ومكث كنابينسكي يومين داخل المستشفى دون أن تظهر عليه أي أعراض لإصابات دماغية؛ حيث قال لاحقاً: «لم أستوعب ما حدث بعدما استيقظت من سباتي. أشكر الجميع في المستشفى لعدم تخليهم عني. أنا حي الآن وأتنفس».
وغادر كنابينسكي المستشفى بعد مرور 8 أيام، بناء على توصيات من الأطباء الذين أشرفوا على حالته، وقالوا إنه سيتعافى قريباً بشكل كامل.

لاستلام اشعارات وعروض من صحيفة "الخليج"