عادي

سوق دبي يخترق 2400 نقطة.. ومؤشر أبوظبي يغازل 5000

20:14 مساء
قراءة 4 دقائق
الأسهم المحلية

أبوظبي: مهند داغر

واصلت الأسهم المحلية بناء المزيد من القواعد السعرية بشكل مدروس بعيداً عن العشوائية، لاسيما في العقار والبنوك بفعل شهية الشراء، ما يمهد الطريق لاختراق مستويات دعم جديدة، مع عودة الثقة إلى المستثمرين.
وصعد مؤشر سوق دبي المالي في جلسة يوم الأربعاء 0.57% مخترقاً حاجز 2400 نقطة بينما ارتفع مؤشر سوق أبوظبي 0.85% مغازلاً مستوى 5000 نقطة، في وقت ظلت الأنظار شاخصة نحو «الدار» و«إعمار العقارية» اللذين تصدرا التداولات مجدداً.
وضخت المحافظ الاستثمارية 76.6 مليون درهم محصلة شراء جديدة في الأسواق، توزعت بواقع 40.8 مليون في دبي، و35.76 مليون في أبوظبي.
وكسر سهم «الدار» مستوى 3 دراهم مغلقاً عند 3.07 درهم بعد ارتفاعه 4.07 %، متصدراً بذلك التداولات في سوق أبوظبي بـ125.74 مليون درهم، بينما ارتفع سهم «إعمار العقارية» 0.92% إلى 3.27 درهم، من خلال تداولات بقيمة 80 مليون درهم.
واجتذبت الأسهم سيولة إجمالية بقيمة 878.8 مليون درهم منها 440.5 مليون درهم في دبي و438.3 مليون درهم في أبوظبي، والكميات المتداولة من الأسهم 542.35 مليون سهم، توزعت بواقع 436.4 مليون سهم في دبي و105.95 مليون سهم في أبوظبي.
وارتفعت أسعار أسهم 35 شركة بينما تراجعت أسعار أسهم 16 شركة، وجاء ذلك من خلال تنفيذ 9398 صفقة.

سوق دبي

وارتفع مؤشر سوق دبي المالي 0.57% إلى مستوى 2413.2 نقطة مع ارتفاع المؤشرات القطاعية لأسهم العقار والبنوك والنقل والسلع والتأمين والاتصالات.
وارتفع قطاع العقار 0.77% مع ارتفاع «إعمار العقارية» 0.92% 0.92% و«إعمار للتطوير» 0.73% و«إعمار مولز» 0.52% و«الاتحاد العقارية» 3.35% و«ديار» 2.49% فيما تراجع «داماك» 0.84%.
وزاد قطاع البنوك 0.6% بفعل ارتفاع «دبي الإسلامي» 0.9% مع استقرار «الإمارت دبي الوطني» من دون تغيير.
وزاد قطاع النقل 0.32% بعد ارتفاع «العربية للطيران» 0.82% في وقت استقر «أرامكس» ونزل «الخليج للملاحة» 0.24%.
وعلى العكس، نزل قطاع الاستثمار 0.57% تحت وطأة نزول «دبي للاستثمار» 0.79% فيما استقر «شعاع كابيتال» و«دبي المالي» من دون تغيير.

سوق أبوظبي

بدوره، ارتفع مؤشر سوق أبوظبي للأوراق المالية 0.85% إلى مستوى 4989 نقطة مع ارتفاع أسهم البنوك والعقار والاستثمار والتأمين والخدمات.
وزاد قطاع البنوك 0.79% مع ارتفاع «أبوظبي الأول» 0.94% و«أبوظبي التجاري» 0.49% و«أبوظبي الإسلامي» 0.21%.
وارتفع قطاع العقار 3.93% نتيجة ارتفاع «الدار» 4.07% و«رأس الخيمة العقارية» 1.17%.
كما ارتفع قطاع الاستثمار 0.78% بفعل ارتفاع «العالمية القابضة» 0.25% و«الواحة كابيتال» 4.76% و«إشراق» 1.28%.
وبينما استقر سهم «اتصالات» من دون تغير، تراجع قطاع الطاقة 0.15% متأثراً بتراجع «طاقة» 1.35% فيما ارتفع «دانة غاز» 0.45% واستقر «أدنوك للتوزيع».

توجه السيولة

وتصدر «إعمار العقارية» التداولات في سوق دبي بقيمة 80 مليون درهم مغلقاً عند 3.27 درهم، تلاه «دبي الإسلامي» بسيولة بنحو 70 مليون درهم ليغلق عند 4.44 درهم، ثم «إعمار للتطوير» بتداولات بقيمة 42.2 مليون درهم وأقفل عند 2.75 درهم.
وفي سوق أبوظبي، تصدر التداولات «الدار العقارية» التداولات بقيمة 125.74 مليون درهم مغلقاً عند 3.07 درهم، تلاه «أبوظبي الأول» مستقطباً 90.24 مليون درهم من السيولة وأقفل سعره عند 12.86 درهم، ثم «العالمية القابضة» الذي اجتذب 74.4 مليون درهم من التداولات مغلقاً عند 40.1 درهم.
وسجل «الإثمار» الارتفاع الأكثر بسوق دبي بنسبة 14.83% مغلقاً عند 0.271 درهم، بينما سجل «المدينة للتمويل» التراجع الأكثر بنسبة 3.84% ليغلق عند 0.2 درهم.
وجاء في مقدمة الأسهم المرتفعة بأبوظبي «أبوظبي الوطنية للتأمين-أدنيك» بنسبة 14.89% ليغلق عند 5.17 درهم، بينما جاء في مقدمة الأسهم المتراجعة البنك التجاري الدولي بنزوله 4.93% إلى مستوى 0.694 درهم.

الجنسيات

وبشأن التداولات حسب الجنسيات، اتجه المستثمرون الخليجيون والأجانب نحو الشراء، توزعت بواقع 95.37 مليون درهم محصلة شراء الأجانب و460 ألف درهم فقط محصلة شراء الخليجيين.
وفي المقابل، اتجه المستثمرون العرب والمواطنون نحو التسييل، منها 6.3 مليون درهم محصلة بيع العرب و86.54 مليون درهم محصلة بيع المواطنين.
وفي سوق دبي، اتجه المستثمرون الخليجيون نحو الشراء، بصافي استثمار بلغ 63.2 مليون درهم محصلة شراء، وفي المقابل اتجه المستثمرون العرب والأجانب والمواطنون نحو التسييل، (2.58 مليون درهم محصلة بيع العرب و21.4 مليون درهم محصلة بيع الأجانب و39.24 مليون درهم محصلة بيع المواطنين).
وركز المستثمرون الأجانب (غير العرب) مشترياتهم على أسهم شركات «الدار العقارية» و«العربية للطيران» و«أبوظبي الإسلامي» و«سلامة للتأمين» بينما تركزت مبيعاتهم على أسهم شركات «أرامكس» و«دبي الإسلامي» و«أملاك» و«الواحة كابيتال».

المؤسسات

بدورها، اتجهت المحافظ الاستثمارية نحو الشراء، بصافي استثمار بلغ 76.6 مليون درهم محصلة شراء، منها 40.8 مليون درهم محصلة شراء في دبي و35.76 مليون درهم محصلة شراء في أبوظبي.
وفي المقابل اتجه المستثمرون الأفراد نحو التسييل بصافي استثمار 76.6 مليون درهم محصلة بيع، منها 40.8 مليون درهم محصلة بيع في دبي و35.76 مليون درهم محصلة بيع في أبوظبي.

قيَم هذا المقال
0

لاستلام اشعارات وعروض من صحيفة "الخليج"

https://tinyurl.com/y2h7uafj