عادي

أمريكا تسجل أعلى حصيلة وفيات بـ«كوفيد ـ 19» خلال 6 أشهر

00:31 صباحا
قراءة دقيقتين
1

سجلت الولايات المتحدة أكبر عدد من الوفيات بـ«كوفيد  19» منذ 6 أشهر تزامناً مع عيد الشكر، الذي مرّ حزيناً على الأمريكيين هذا العام، في وقت تجاوز فيه عدد المصابين عالمياً 60 مليوناً، والوفيات 1,4 مليون إنسان. 

وفي ألمانيا أعلنت الحكومة تمديد الإغلاق حتى يناير المقبل على الرغم من اتجاه بعض الدول الأوربية نحو تخفيف الإغلاق. 

واحتفل الأمريكيون بأهم أعيادهم العائلية، أمس، لكن العيد اكتسى هذا العام بالحزن جراء ارتفاع الوفيات والإصابات على الرغم من دعوات السلطات المتكررة لاقتصار الاحتفالات على أضيق نطاق والامتناع عن السفر، وتبادل كثير من العائلات التهاني عبر برامج الفيديو، ومع ذلك سجلت البلاد أكثر من 2400 وفاة ب«كوفيد  19» خلال 24 ساعة، وهو عدد غير مسبوق منذ ستة أشهر، لكن صور ملايين الأمريكيين وهم يسافرون عبر المطارات المزدحمة في شيكاجو وواشنطن ونيويورك، أثارت المخاوف من الوضع الوبائي الذي ستكون عليه البلاد بعد عطلة العيد.

 ألمانيا.. تمديد القيود

وفي ألمانيا التي يفترض أن تتجاوز عتبة المليون إصابة في الأيام المقبلة، قالت المستشارة أنجيلا ميركل أمام البرلمان أمس الخميس: «نظراً للعدد الكبير من الإصابات، نفترض أن القيود المفروضة ستظل سارية حتى بداية يناير المقبل في معظم أنحاء ألمانيا». وأضافت: «الإجراءات تشمل إغلاقاً للمقاهي والمطاعم وتحديد عدد المشاركين في التجمعات الخاصة، وحظر رحلات التزلّج بالاتحاد الأوروبي حتى العاشر من يناير/كانون الثاني، بالاتفاق مع الاتحاد الأوروبي».

في المقابل، فصّل رئيس الوزراء الفرنسي جان كاستيكس، الخميس، تدابير تخفيف قيود الإغلاق التي أعلنها الرئيس ماكرون والتي ترد فيها العديد من النقاط غير الواضحة. وأشار إلى أن المتاجر الصغيرة والمكتبات أو محلات الملابس ستتمكن من إعادة فتح أبوابها اعتباراً من غد السبت. وسيسمح بالتنقلات ضمن نطاق 20 كيلومتراً على مدى ثلاث ساعات، بدلاً من كيلومتر واحد لمدة ساعة، كما كان سارياً، لكن ستبقى المطاعم مغلقة حتى 20 يناير/كانون الثاني، على أقرب تقدير. وستعود إنجلترا بعد إغلاق مستمر منذ أربعة أسابيع، مطلع ديسمبر/كانون الأول، إلى إعادة فتح المتاجر غير الأساسية.

 إفريقيا.. تطعيم

على صعيد آخر، قالت مراكز مكافحة الأمراض والوقاية منها في إفريقيا أمس الخميس، إنه من المستبعد أن تشهد القارة بدء حملات تطعيم على نطاق واسع للوقاية من «كوفيد  19» قبل منتصف العام المقبل، كما أن إبقاء اللقاحات مبردة قد يكون تحدياً كبيراً. ومن المتوقع أن تبدأ بعض الدول الأوروبية حملات تطعيم في يناير/كانون الثاني على أقرب تقدير.

لكن نشطاء في مجال الصحة عبروا عن قلقهم من أن إفريقيا ستجد نفسها قرب آخر الصف، في ما يتعلق بالحصول على لقاحات «كوفيد  19» بعد أن وقعت الدول الأغنى اتفاقات ثنائية مع شركات الأدوية للحصول على اللقاحات. (وكالات)

قيَم هذا المقال
0

لاستلام اشعارات وعروض من صحيفة "الخليج"

https://tinyurl.com/yyo8s9m8