عادي

«الأعلى للطاقة» بدبي يستعرض آثار «كوفيد- 19»

00:50 صباحا
قراءة دقيقتين
1


دبي:«الخليج» 
ناقش المجلس الأعلى للطاقة في دبي، آثار جائحة فيروس «كوفيد- 19» العالمية على قطاع الطاقة، ونظام اعتماد الطاقة لإدارة المرافق، والأمر الإداري المحلي رقم (AO/1) لعام 2020 الذي أصدره المجلس بشأن تزويد خدمات الطاقة من قبل المطورين الرئيسيين في إمارة دبي، كما اطلع المجلس على مستجدات عمل لجنة تنظيم تداول المواد البترولية في دبي التي تعكف على إعداد دليل إرشادات جديد لإصدار تراخيص تداول المنتجات البترولية؛ ليكون متوافقاً مع أعلى المعايير العالمية.
ذلك في الاجتماع الثاني والستون الذي عُقد عن بعد، برئاسة سعيد محمد الطائر نائب رئيس المجلس، وحضور أحمد بطي المحيربي، الأمين العام للمجلس، وأعضاء المجلس: داوود الهاجري، مدير عام بلدية دبي، وعبدالله بن كلبان، العضو المنتدب والرئيس التنفيذي لشركة الإمارات العالمية للألمنيوم وسيف حميد الفلاسي، الرئيس التنفيذي لمجموعة إينوك، والمهندس وليد سلمان، نائب رئيس لجنة دبي للطاقة النووية، إلى جانب ناصر بوشهاب، المدير التنفيذي لقطاع الاستراتيجية والحوكمة المؤسسية في هيئة الطرق والمواصلات بدبي، وفريديريك شيمين، المدير العام لمؤسسة دبي للبترول.
وقال سعيد محمد الطاير، نائب رئيس المجلس الأعلى للطاقة في دبي: «تماشياً مع رؤية وتوجيهات صاحب السمو الشيخ محمد بن راشد آل مكتوم نائب رئيس الدولة رئيس مجلس الوزراء حاكم دبي، رعاه الله، في الاستعداد لمرحلة ما بعد «كوفيد- 19»، وتطوير منظومة العمل الحكومي في الدولة، وكون جائحة «كوفيد- 19» لها تأثير على جميع أنحاء العالم، فإن التوجه الرئيسي للطاقة في دبي ينسجم مع توجيهات القيادة الرشيدة ويتمثل في التوسع في مشاريع الطاقة النظيفة وزيادة الاعتماد على تقنيات الثورة الصناعية الرابعة والرقمنة.

قيَم هذا المقال
0

لاستلام اشعارات وعروض من صحيفة "الخليج"

https://tinyurl.com/y2yvlkm3