عادي

الحجر في بطولة أستراليا للتنس «نعيم أو جحيم»

12:11 مساء
قراءة دقيقة واحدة
نوفاك ديوكوفيتش

متابعة: ضمياء فالح

قال لاعب التنس النمساوي فيليب أوزوالد الذي يمضي فترة حجر منزلي مدة أسبوعين في ملبورن الأسترالية، إنه من غير المنصف أن يسمح للمصنفين الأوائل مثل الصربي نوفاك ديوكوفيتش واليابانية نعومي أوساكا والشقيقتين ويليامز بالتمرن في أديليد بينما يحجر بقية اللاعبين في فندق بمدينة ملبورن. وقال أوزوالد: «الظروف أفضل بكثير في أديليد أولاً لأنهم سمحوا للاعبين بجلب حقائب أكثر معهم كما تتوفر لديهم صالة ألعاب بالفندق، لذلك لن يضطروا للتمرن 5 ساعات في الغرفة يومياً للمحافظة على لياقتهم، يمكنهم اللعب 5 ساعات فقط في ملعب الفندق. نشعر بالغضب لأننا لا نعامل بالتساوي، المسألة ليست «تفاح وتفاح» هنا بل هي تفاح وليمون وأنا تذوقت الليمون الحامض». ووصف نجم التنس الإسباني روبرتو باوتيستا أجوت غرفة الفندق في ملبورن بـ«السجن مع واي فاي»، وأضاف المصنف 13: «هؤلاء المسؤولون لا يعرفون شيئاً عن التنس وعن التمرن في الملاعب، يجهلون كل شيء، الوضع كارثي هنا، أستطيع التمرن لكن ليس بنفس الفاعلية، أشعر بضيق كبير جداً ولا أتخيل نفسي محجوزاً هنا أسبوعين».

لاستلام اشعارات وعروض من صحيفة "الخليج"