عادي

«بريكست» تفرض قيوداً على عمل المدربين في «البريميرلييج»

14:00 مساء
قراءة دقيقة واحدة
البريميرلييج

متابعة: ضمياء فالح
سوف تغير اللوائح الجديدة في الاتحاد الإنجليزي لكرة القدم وجه «البرمييرليج» الى الأبد، إذ فرض خروج بريطانيا من الاتحاد الأوروبي أو ما يعرف بـ«بريكست» حظر دخول المدربين الأجانب للعمل في بريطانيا، إذ يجب على المدرب الأجنبي وفق الشروط الجديدة أن يكون عضواً في «هيئة الحوكمة» كي يستطيع العمل في «البرمييرليج».
 ومن أجل الحصول على شرط التأهل لهذه الهيئة يجب أن يكون المدرب عمل سنتين على التوالي في الدوري الممتاز، أو 3 سنوات من الخمس سنوات الأخيرة، وبناء على هذه الشروط يكون مدرب مانشستر يونايتد النرويجي سولسكاير ومدرب ليدز يونايتد الأرجنتيني مارسيلو بيلسا ما كانا ليحصلا على رخصة العمل.
 المنفذ الوحيد للمدربين الأجانب هو أن يكون عمل مدرباً لمنتخب ضمن الـ50 الأوائل في تصنيف «فيفا» في الخمس سنوات السابقة كاملة لتقديم الحصول على رخصة العمل في بريطانيا.
 ولن يتأثر مدربو الأندية الأجانب حالياً باللوائح الجديدة مثل الإسبانيين أرتيتا وجوارديولا مدربي أرسنال ومانشستر سيتي على التوالي، لكن التأثير سيكون غالباً في أندية الدرجة الأولى التي تعين مدربين أجانب من غير أندية النخبة في أوروبا، وفي الكوادر التدريبية في الأندية وتطبق اللوائح بدءاً من الأول من يناير/ كانون الثاني 2021 وفق بيان الاتحاد.

لاستلام اشعارات وعروض من صحيفة "الخليج"