عادي

«إكسبو 2020 دبي» يدعو لإعادة هيكلة المنظومة الغذائية العالمية

18:33 مساء
قراءة دقيقتين
1

دبي: حمدي سعد
أكدت ريم بنت إبراهيم الهاشمي وزيرة الدولة لشؤون التعاون الدولي، المدير العام لإكسبو 2020 دبي، أن الأمن الغذائي لطالما كان أولوية أساسية لدولة الامارات بداية من شح الموارد وصعوبة الحصول عليها لكن مع رؤية الوالد المؤسس الشيخ زايد بن سلطان آل نهيان طيب الله ثراه الذي قال: كانوا يقولون إن الزراعة ليس لها مستقبل في الامارات لكن بعون الله وتصميمنا نجحنا في تحويل هذه الصحراء إلى أرض خضراء. وأضافت الهاشمي خلال كلمتها في «محادثات إكسبو: الغذاء والزراعة وسبل العيش» ضمن فعاليات ما قبل انطلاق الحدث: يمثل الأمن الغذائي عقيدة لا تقبل الجدال، بعد أن خضعت جميع دول العالم لامتحان صعب في خلال جائحة «كوفيد-19» الأمر الذي فضح ضعف سلسلة القيمة الغذائية العالمية، ومع ذلك فإننا بعد هذا الامتحان القاسي نملك الفرصة الآن لنعيد تصور تلك السلسلة وإعادة النظر في أنماط الاستهلاك الغذائي بطريقة مستدامة. قالت الهاشمي: إن إكسبو 2020 دبي سيجمع الأطراف المعنية من مختلف حلقات سلسلة توريد الغذاء بداية من المنتجين إلى الموزعين والمستهلكين، وسيكون سوقاً للأفكار والابتكارات وفرصة لاكتساب أفضل الممارسات من أكثر من 190 دولة بهدف التغلب على التحديات المشتركة في هذا المجال الحيوي. وأضافت الهاشمي.. سنعمل بنشاط للبحث عن بدائل للممارسات القديمة التي تدمر مساحات أكبر فأكبر من الأراضي الصالحة للزراعة في ظل فوائدها الاقتصادية المتناقصة باستمرار لصالح مليارات الأشخاص الذين تعتمد نوعية حياتهم على إنشاء نظام غذائي كفؤ. من جانبها قالت مريم بنت محمد المهيري وزيرة دولة للأمن الغذائي والمائي: إن إكسبو 2020 دبي ينعقد في ظل تداعيات جائحة «كوفيد-19» التي أثرت سلباً على المنظومات الغذائية في العالم، لذا تأتي أهمية مضاعفة الجهود لإعادة هندسة منظومة الغذاء العالمية لتصبح أكثر استدامة. وأضافت، سيحتاج العالم لإطعام 10 مليارات نسمة بحلول 2050، لكن في ظل الإمكانات الحالية يمكن إطعام نصف هذا العدد فقط وأن الممارسات الزراعية التي لا تتسم بالكفاءة والفعالية تؤثر سلباً على المناخ من خلال الانبعاثات الكربونية، ومن جانب آخر يؤثر التغير المناخ سلباً على الإنتاج الغذائي والزراعي، ومن هنا يجب إحداث تغيير جذري في آليات إنتاج وتوزيع الغذاء من أجل ضمان نظام غذائي مستدام وتعزيز الأمن الغذائي العالمي. وقالت المهيري: من الضروري التركيز على التقنيات الزراعية التي تفتح آمالاً جديدة للعالم، إذ تظهر العديد من هذه التقنيات المبتكرة نتائج واعدة ما يساهم في تعزيز كفاءة المنظومات الغذائية.

التقييمات
4

لاستلام اشعارات وعروض من صحيفة "الخليج"

https://tinyurl.com/y75aba45