عادي

برَّأته المحكمة من تهمة الفعل الفاضح فطالب بتعويض 200 ألف

20:59 مساء
قراءة دقيقتين
محكمة أبوظبي الابتدائية

أبوظبي: آية الديب
قضت محكمة أبوظبي الابتدائية برفض دعوى تعويض بمبلغ 200 ألف درهم أقامها رجل ضد سيدتين اتهمتاه بالتعرض لأنثى وارتكاب فعل فاضح مخل بالحياء.
وتعود التفاصيل إلى إقامة رجل دعوى قضائية ضد امرأتين، طلب فيها إلزامهما بالتضامن بأن يؤديا له مبلغ 200 ألف درهم تعويضاً عن الأضرار المادية والأدبية والمعنوية التي أصابته في شرفه واعتباره، مع إلزامهما بالفائدة القانونية من تاريخ رفع الدعوى، وبالرسوم والمصاريف، مشيراً إلى أن المدعى عليها الأولى تقدمت بشكوى جزائية ظلماً بتهمة ارتكابه فعلاً فاضحاً مخل بالحياء والتعرض لأنثى، واستشهدت في شكواها بالمدعى عليها الثانية، وصدر حكم ببراءته، وفي الدعوى المدنية المقدمة من المدعي عليها حينها بعدم قبولها وفي الدعوى المدنية المقدمة منه بأن تؤديا له 5 آلاف درهم.
وقال المدعي في دعواه إنه تكبد خسائر مادية ومعنوية كبيرة نتج عنها انفصاله عن زوجته وتشتيت أبنائه بعد أن كانت أسرته مستقرة بجانب الحبس حتى تم تكفيله بحجز جواز سفره.
في المقابل دفعت المدعى عليهما بعدم جواز نظر الدعوى لسبق الفصل فيها في الدعوى المدنية المقدمة من المتهم واحتياطيا رفض الدعوى.
ولفتت المحكمة في حكمها إلى أن شهادة المدعى عليها الثانية أمام المحكمة الجزائية بعد مواجهتها بالمتهم، بأنه ليس هو الشخص المقصود وأنها لم تشاهده من قبل، وهو ما استندت إليه المحكمة الجزائية في تبرئة المتهم حيث لم تطمئن لأقوال الشاكية وأخذت باعتصام المتهم بالإنكار ومن ثم قضت ببراءة المتهم فلا ترى المحكمة من تلك الشهادة أي خطأ من جانب المدعى عليها يستوجب مطالبتها بالتعويض، وحكمت المحكمة بالنسبة للمدعى عليها الأولى بعدم جواز نظر الدعوى لسابقة الفصل فيها، وبرفض الدعوى في مواجهة المدعى عليها الثانية مع إلزام المدعي بالرسوم والمصاريف.

التقييمات
4

لاستلام اشعارات وعروض من صحيفة "الخليج"

https://tinyurl.com/yahwphc3