عادي

"مقام" تتوج بكأس الابكار و"صايب" يفوز ببندقية الجعدان

18:10 مساء
قراءة دقيقتين
1

أبوظبي - محمد مصطفى
واصل المهرجان الختامي السنوي لسباقات الهجن "ختامي الوثبة 2021" فعالياته المثيرة، وشهد الشيخ سلطان بن حمدان بن محمد آل نهيان مستشار صاحب السمو رئيس الدولة، رئيس اتحاد الإمارات للهجن، رئيس اللجنة العليا المنظمة للمهرجان، منافسات اليوم الثاني من المهرجان، والتي خصصت لسن الحقايق لهجن الجماعة لمسافة 4 كلم في أرضية الميدان الجنوبي للهجن بالوثبة في العاصمة أبوظبي.

1

وظفرت "مقام" لحمد راشد الكتبي بلقب الشوط الرئيسي الأول للأبكار المفتوح، وحصدت الكأس، وجائزة المالية قدرها مليون ونصف درهم، وحلت في المركز الثاني "دارين" لمنصور سيف المنصوري، و ذهب المركز الثالث لـ "إنذار" لعلي محمد الشامسي.
وتوج "صايب" لسهيل عبيد عبد الله ببندقية الحقايق الجعدان المفتوح في الشوط الرئيسي الثاني، وجاء في المركز الثاني "أشقر" لهزاع سعيد المنصوري، وحل ثالثاً "مصدر" لحمد بن فايل الزرعي.
وشهد اليوم الأخير من منافسات سن الحقايق 25 شوطاً في الفترة الصباحية و15 شوطاً في الفترة المسائية، وخصصت اللجنة العليا المنظمة خصصت جوائز مالية كبيرة للمشاركين في المهرجان، حيث حصلت المطايا الفائزة في الأشواط من الثالث وحتى الـ 15 على 150 ألف درهم و100 ألف درهم.
"الشاهينية" عروس الصباحية
تم تنظيم 25 شوطاً في الفترة الصباحية، وانتزعت "الشاهينية" لمحمد ناصر الهاجري ناموس الشوط الأول للحقايق الأبكار، بعد أن كانت أول الواصلات إلى خط النهاية بتوقيت زمني قدره 5:42:08 دقيقة، مسجلة أفضل توقيت، وذهب ناموس الشوط الثاني المخصص للحقايق الجعدان إلى "منصف" لمحمد سهيل العامري، وأحرز الفائز المركز الأول، وحلقت "سمحة" لسلطان يعقوب السعيدي، بناموس الشوط الثالث للأبكار، فيما استطاع "معزم" لخليفة ياعد الحميري الفوز بناموس الشوط الرابع للجعدان.
وفي الشوط الخامس كانت "لحقة" لمحمد علي الكتبي على موعد مع المركز الأول، وأهدت "شهد" شعار محمد علي بالرشيد النقطة الثانية بفوزها بناموس الشوط السادس، وطار القعود "مشغل" لحمود سعيد العمري بناموس الشوط السابع، فيما حلقت "الشامخة" وأهدت محمد الصوب الكتبي لقب الشوط الثامن.
منافسات اللقايا
وتقام المنافسات في اليوم الثالث (الأربعاء) لسن اللقايا لأبناء القبائل وذلك على مدار 22 شوطاً، منها 10 أشواط في الفترة الصباحية، بينما ستتركز الأنظار على الفترة المسائية التي ستشهد الصراع على 4 رموز خصصتها اللجنة المنظمة لفئة اللقايا للجماعة في فئة الإنتاج.
وتتنافس المطايا على كأس اللقايا الأبكار المحليات الإنتاج في الشوط الرئيس الأول، والجائزة المالية وقدرها مليون درهم، بينما يشهد الشوط الثاني المنافسة على بندقية اللقايا الجعدان المحليات، إضافة إلى 800 ألف درهم، أما الشوط الثاني فخصص للقايا الأبكار المهجنات من فئة الإنتاج وجائزته كأس ومليون درهم، فيما سيكون الرمز الرابع، بندقية اللقايا الجعدان المهجنات الإنتاج، إلى جانب 800 ألف درهم.
ويحصل مالكو الهجن في المراكز من الثاني وحتى الخامس في الأشواط الأربعة الرئيسية على جوائز تتراوح بين 30 ألف درهم و 300 ألف درهم.

لاستلام اشعارات وعروض من صحيفة "الخليج"

https://tinyurl.com/yahhynqm