عادي

أبرز تكتل اقتصادي بأمريكا الجنوبية يحيي ذكرى تأسيسه افتراضياً

15:30 مساء
قراءة دقيقة واحدة
1

بوينس آيرس - أ ف ب
أعلنت الأرجنتين التي تتولى الرئاسة الدورية لـ«ميركوسور» السبت أن قمة الرؤساء بمناسبة الذكرى الثلاثين لتأسيس التكتل في 26 آذار/مارس ستُعقد افتراضياً بسبب «الوضع الصحي» المرتبط بفيروس كورونا في دول المنطقة.
وقالت وزارة الخارجية الأرجنتينية في بيان: «بالنظر إلى الوضع الصحي في دول المنطقة، كلف الرئيس ألبرتو فرنانديز وزير الخارجية فيليبي سولا بإبلاغ نظرائه في «ميركوسور» بأن الاجتماع لإحياء الذكرى الثلاثين للتكتل، المقرر في 26 آذار/مارس في بوينس آيرس، سيعقد افتراضياً».
وأشار البيان الرسمي إلى أن الأرجنتين «تتبنى هذا القرار من أجل حماية صحة المشاركين في الوقت الذي تعمل فيه على ضمان انعقاد اجتماع الرؤساء ووزراء الخارجية في ظروف جيدة».
وكان مقرراً أن يجتمع رؤساء دول «ميركوسور» الأربعة (البرازيل، والأرجنتين، وأوروغواي، وباراغواي) في بوينس آيرس في 26 آذار/مارس للاحتفال بالذكرى الثلاثين لمعاهدة «أسونسيون» التي أنشأت التكتل الأمريكي الجنوبي في العام 1991.
وتبحث هذه القمة خصوصاً في وضع اتفاقية التجارة بين الاتحاد الأوروبي و«ميركوسور» الموقعة في صيف العام 2019، والتي أعربت كثير من الحكومات الأوروبية عن معارضتها لها، لا سيما بسبب المخاوف البيئية.

لاستلام اشعارات وعروض من صحيفة "الخليج"