عادي

حادثة عجيبة.. «روح مارادونا» تمنع هدفاً من دخول شباك بوكا

18:11 مساء
قراءة دقيقتين
من ديربي بوينيس آيريس بين ريفر وبوكا جونيورز
من ديربي بوينيس آيريس بين ريفر وبوكا جونيورز

متابعة: ضمياء فالح
شهدت مباراة بوكا جونيورز، أمام غريمه الأزلي ريفر بليت، في ديربي بوينيس آيريس بالدوري الأرجنتيني لكرة القدم حادثة عجيبة، إذ كانت كرة هدف عكسي في طريقها حتماً لشباك بوكا جونيورز في الدقيقة الـ90 من المباراة عندما كان التعادل 1-1 سيد الموقف، وارتبك مدافع بوكا كارلوس ايزكريدوز أثناء هجمة من لاعبي ريفر وسدد الكرة باتجاه شباك فريقه ثم وضع يديه على رأسه من شدة اقتناعه أن الكرة لا محالة ستدخل الشباك بسبب وجود الحارس ايستيبان أندرادا بعيداً عنها لكن الكرة وقفت أمام خط المرمى والتفت ما سمح للحارس بالإمساك بها.
وشهدت المباراة طرد لاعب من كل فريق لكن الحادثة أثارت ضجة في مواقع التواصل وذهبت الكثير من التعليقات لأسطورة بوكا الأرجنتيني دييجو مارادونا وكتب أحدهم: «روح مارادونا منعت بوكا من الخسارة»، وكتب آخر: «اليد غير المرئية لدييجو رقم 10»، وكتب آخر: «التفسير الوحيد لهذه الحادثة العجيبة هو روح مارادونا التي قلبت الكرة للخلف».
وطالب أحد المشجعين مسؤولي فيفا بالتحقق، وكتب: «بعض مسؤولي فيفا مطلوبون هنا لمعرفة سبب عدم دخول الكرة».
وفي سياق متصل، ظهر تسجيل لآخر مباراة احترافية لعبها مارادونا في فيلم قصير لقناة «كوبا 90» بعنوان «Diegos Last Dance» (الرقصة الأخيرة لدييجو) مع فريق تورونتو إيطاليا عام 1996 وهو يحول الكرة بيده لرأسه كي يسجل هدفاً كما فعل أمام إنجلترا في مونديال 1986 بالمكسيك.
وكان مارادونا حينها عاد عن اعتزاله ووقع عقداً احترافياً لخوض مباراة واحدة مع فريق تورونتو إيطاليا أمام فريق كل النجوم الكندي.
وكان مارادونا الراحل في نوفمبر الماضي عن عمر 60 عاماً علق على هدفه باليد في شباك إنجلترا، وقال: «عندما سقطت على العشب لم أر أين ذهبت الكرة، ثم اكتشفت أنها دخلت الشباك، بدأت أصرخ هدف، هدف، وجاءني باتيستا، ذلك الغبي شيشو، وسألني إن كنت استخدمت يدي في التسجيل فقلت له: اخرس يا غبي وعانقني ثم جاء الجميع لتهنئتي».

لاستلام اشعارات وعروض من صحيفة "الخليج"

https://tinyurl.com/ydo7sf9k