عادي

«توتال» تُغلق مشروعها الغازي شمالي موزمبيق بعد هجمات دامية

22:20 مساء
قراءة دقيقة واحدة

«رويترز»

أغلقت شركة «توتال» النفطية الفرنسية، الجمعة، مشروعاً للغاز الطبيعي تنفذه شمالي موزمبيق بشكل كامل، بعد هجوم دامٍ شنّه مسلحون على موقعها، في وقت أكد فيه جيش البلاد، أنه يحمي المنطقة ويُجري دوريات فيها لدرء أي تهديد.

وجاءت خطوة «توتال» عقب سقوط عشرات القتلى في هجوم شنه متمردون على صلة بتنظيم «داعش» وبدأ الأسبوع الماضي في بلدة بالما الساحلية في حي قريب من مشروعات تقدر بمليارات الدولارات، وتهدف إلى تحويل اقتصاد البلاد.

وأكد مصدر يسهم في توفير الدعم للمنظمات الإنسانية في المنطقة، أن الوضع حول بالما لا يزال شديد التوتر مع قيام المتمردين بشن هجمات على نقطتين أمنيتين جنوبي البلدة، الخميس.

وقال المتحدث باسم الجيش تشونجو فيديجال، إن مشروع توتال في شبه جزيرة أفونجي محمي. وأضاف: «لم تكن سلامته معرضة للخطر في أي وقت». وأكد الجيش أن دوريات تجوب المنطقة المحيطة بالمشروع ليلاً ونهاراً لدرء أي تهديد.

وألغت «توتال» استئنافاً مقرراً للإنشاءات في المشروع البالغة قيمته 20 مليار دولار بسبب العنف المتزايد. ويعد المشروع واحداً من مشروعات أخرى قيمتها 60 مليار دولار، من شأنها إعادة تشكيل اقتصاد البلاد.

لاستلام اشعارات وعروض من صحيفة "الخليج"