عادي

بكتيريا خلايا الورم تعزز العلاج المناعي

21:06 مساء
قراءة دقيقة واحدة

في دراسة جديدة نُشرت في مجلة «الطبيعة» اكتشف باحثون من معهد وايزمان للعلوم والمتعاونين معهم، أن الجهاز المناعي «يرى» هذه البكتيريا الموجودة بخلايا الورم، ويرى الباحثون بإمكانية تسخيرها لإثارة ردة الفعل المناعي ضد الورم. قد تفسر هذه الدراسة أيضاً العلاقة بين العلاج المناعي وميكروبيوم الأمعاء، موضحة نتائج الأبحاث السابقة بأن الميكروبيوم يؤثر في مدى نجاح العلاج المناعي.

باستخدام الأساليب الحديثة، قام الباحثون بتحليل عينات الأنسجة من 17 ورماً من الورم الميلانيني النقيلي متحصل عليها من 9 مرضى. لقد حصلوا على الملامح الجينومية البكتيرية لهذه الأورام ثم طبقوا نهجاً معيناً لتحديد ببتيدات الورم التي يمكن أن يتعرف إليها الجهاز المناعي.

كشف التحليل عن ما يقرب من 300 ببتيد من 41 بكتيرياً مختلفة على سطح خلايا الورم الميلانيني. كان الاكتشاف الجديد المهم هو أن الببتيدات الموجودة على أسطح الخلايا السرطانية بواسطة مركبات موجودة على أغشية جميع الخلايا في الجسم وتلعب دوراً في تنظيم الاستجابة المناعية.

أشارت النتائج إلى أن تلك الببتيدات البكتيرية يمكن أن تكون بمثابة أهداف محتملة للعلاج المناعي. قد يتم استغلالها لمساعدة الخلايا التائية المناعية على التعرف إلى الورم بدقة أكبر ومن ثم شن هجوم ضد السرطان.

لاستلام اشعارات وعروض من صحيفة "الخليج"

https://tinyurl.com/yzslu397