عادي

أنقذه من الموت من على بعد ألف كيلومتر عبر «تيك توك»

23:34 مساء
قراءة دقيقة واحدة
تيك توك

(وكالات)
تعرض الصبي الأمريكي، ترينت جاريت، البالغ 12 عاماً، إلى حادث خلال بث مباشر له يقود فيه دراجته الرباعية بولاية فرجينيا، لكن الحظ حالفه عندما شاهده صبي آخر، على تطبيق «تيك توك» على بعد أكثر من ألف كيلومتر، ما ساعد في إنقاذه.
وفوجئ الصبي كيدن كوتنوار (13 عاماً) المقيم في ولاية نيو هامشير الأمريكية بالحادث الذي لم يوقف البث المباشر، إذ بدأ ترينت العالق أسفل دراجته يصرخ مردداً رقماً هاتفياً، فأخذه كيدن واتصل به. وأنقذ ترينت بعد 20 دقيقة، ولم يصب إلا بخدوش وكدمات بسيطة.
وقوبل موقف كيدن بإشادة واسعة على نباهته. وتحدث الطفلان عبر تطبيق «زوم»، الاثنين.
وقال كيدن في تصريح لوسائل الإعلام: «فجأة توقف هاتفه، وكنت أسمعه يصرخ. كان الأمر مخيفاً، لأنه كان في خطر».
واستذكر ترينت لحظة الحادث: «كنت أصرخ مردداً رقم هاتف جدتي، لأنه الوحيد الذي تذكرته». وتابع: «لم أستطع التنفس. كل ما أريد هو أن أشكره على ما فعل».
وقال زوج أم كيدن، مات كوريي، الذي هو قائد الشرطة المحلية: «فعل ما كان عليه أن يفعله، واتصل بالشخص المناسب، ونجحت المهمة. إنها معجزة من معجزات عيد الفصح».
واعتاد الصبي كيدن أن يتابع ترينت على تطبيق «تيك توك» لأنهما يشتركان في هواية الصيد والدراجات الرباعية.

لاستلام اشعارات وعروض من صحيفة "الخليج"

https://tinyurl.com/yj4um7ga