عادي

في ذكرى «الإبادة الجماعية».. فرنسا تفتح أرشيف ميتران حول رواندا

23:20 مساء
قراءة دقيقة واحدة

باريس: «رويترز»

أعلنت الرئاسة الفرنسية، الأربعاء، إتاحة الوصول إلى أرشيف الرئيس الراحل فرانسوا ميتران، حول رواندا، في إطار جهود لتعزيز فهم دور باريس في تلك الدولة الإفريقية خلال الإبادة الجماعية في التسعينات.

وأوضح مكتب الرئيس إيمانويل ماكرون في بيان، أن قرار إتاحة الوصول إلى أرشيف الفترة بين عامي 1990 و1994، يهدف إلى تهيئة الأجواء لفهم دور فرنسا في رواندا.

وتابع: «تنضم فرنسا إلى شعب رواندا في إحياء ذكرى الإبادة الجماعية للتوتسي، وتعبر عن تعاطفها وتضامنها مع الناجين ومع أسر الضحايا».

وستفتح فرنسا أيضاً، أرشيف رئيس الوزراء الأسبق، إدوار بالادور، إضافة إلى وثائق ذكرها تقرير صدر مؤخراً عن الإبادة الجماعية في رواندا.

وقُتل قرابة 800 ألف شخص أغلبهم من أقلية التوتسي العرقية، وعرقية الهوتو خلال الإبادة الجماعية التي وقعت بين أبريل/نيسان، ويوليو/تموز عام 1994، ووجهت خلالها انتقادات لفشل ميتران في منع تلك المذابح، لكن تقرير من 1000 صفحة، أعدته لجنة شكلها ماكرون، برأت فرنسا من التواطؤ في الإبادة الجماعية.

لاستلام اشعارات وعروض من صحيفة "الخليج"

https://tinyurl.com/yhr7l6ak