عادي

«يويفا» يمدد مهلته للمدن المضيفة لكأس أوروبا 2020

23:10 مساء
قراءة دقيقتين

مدّد الاتحاد الأوروبي لكرة القدم «يويفا» الطامح إلى حضور جماهيري لمباريات نهائيات كأس أوروبا 2020 المؤجلة إلى الصيف المقبل بسبب فيروس كورونا، حتى 28 إبريل/ نيسان الجاري المهلة الممنوحة إلى المدن الـ12 المضيفة لتقديم سيناريوهاتها الصحية وزيادة عدد المتفرجين المتوقعين.

وكان الاتحاد الأوروبي حدد في الوهلة الأولى، الأربعاء، موعداً نهائياً للمدن المنظمة الموزعة في 12 دولة أوروبية لتحديد العدد المحتمل في كل ملعب خلال البطولة المقررة في الفترة بين 11 يونيو/ حزيران، و11 يوليو/ تموز المقبلين.

لكن في الوقت الذي تجعل فيه الأزمة الصحية مثل هذه التوقعات غير مؤكدة، منح الاتحاد القاري فترة ثانية حتى 28 إبريل لرفع عدد المتفرجين بحسب، ما أعلنه متحدث باسم «يويفا» لوكالة الأنباء الفرنسية.

وكان الاتحاد الأوروبي الذي سيوضح، الجمعة، مقترحات المدن، يعد منذ أسابيع عدة بإقامة كأس أوروبا بحضور جماهيري، مؤكداً أنه في 19 إبريل الجاري خلال الاجتماع المقبل للجنته التنفيذية، سيعدّل خطته الأولية المتضمنة 12 مدينة مضيفة، في 12 دولة، بحال عدم تمكن بعضها من استضافة المتفرجين، حتى لو كان ذلك يعني نقل بعض المباريات إذا لم تتمكن المدن المعنية باستضافتها من ضمان الحضور الجماهيري.

وفي مارس/ آذار الماضي، أوضح رئيس ويفا السلوفيني، ألكسندر تشيفيرين لصحيفة سبورتسكي نوفوستي الكرواتية، أنه لا يريد إقامة مباريات داخل أبواب موصدة في كأس أوروبا.

فيما كان الاتحاد القاري ينظر في أربع خيارات للمدن المضيفة: مدرجات مملوءة، بين 50 و100% من السعة، بين 20 و30% من السعة، أو داخل أبواب موصدة.

وتعرض هذا المطلب لانتقادات حادة في ألمانيا، التي يتعين عليها تنظيم أربع مباريات في ميونخ وحظرت منذ مارس 2020 تواجد الجمهور في الملاعب.

لاستلام اشعارات وعروض من صحيفة "الخليج"

https://tinyurl.com/yhonj8qn