عادي

ألمانيا تغرد خارج التكتل الأوروبي وتعتزم شراء «سبوتنيك» الروسي

15:02 مساء
قراءة دقيقة واحدة
سبوتنك

برلين - أ ف ب
أعلن وزير الصحة الألماني ينس شبان الخميس، أن بلاده ستبدأ محادثات مع روسيا حول شراء محتمل للقاح سبوتنيك-في المضاد لكوفيد-19 في حال صادقت الهيئة الناظمة الأوروبية على استخدامه.
وقال الوزير لإذاعة محلية: «لقد شرحت باسم ألمانيا لمجلس وزراء الصحة في الاتحاد الأوروبي أننا سنجري مباحثات بشكل ثنائي مع روسيا، أولاً لمعرفة متى وأي كميات يمكن أن تسلم».
وبرر قراره بالقول إن المفوضية الأوروبية أعلنت أنها لن تتفاوض نيابة عن الدول الـ27 على شراء لقاح «سبوتنيك في»، خلافاً لما فعلته مع اللقاحات الأخرى.
وتثير مسألة استخدام لقاح سبوتنيك جدلاً في أوروبا، واتهم وزير الخارجية الفرنسي جان ايف لودريان روسيا مؤخراً باستخدام اللقاحات كأداة «للدعاية».
وقال ينس شبان الذي يواجه انتقادات بسبب بطء حملة التلقيح، إن «عمليات التسليم (الروسية) يفترض أن تتم خلال شهرين إلى أربعة أو خمسة أشهر لإحداث تغيير حقيقي في وضعنا الحالي».
وأضاف: «وإذا لم يتم ذلك، ستتوفر لدينا بشكل أو بآخر كميات من اللقاحات أكثر من كافية».
وبسبب عدم القدرة على إنتاج ما يكفي منه، ورغبة في تكريس إنتاجه للشعب الروسي أولاً، لم تشحن موسكو حتى الآن سوى كميات صغيرة من لقاحها إلى الخارج.
وتستخدم ألمانيا منذ عيد الميلاد الماضي لقاحات أسترازينيكا وفايزر/بايونتيك وموديرنا، ويفترض أن يتم توزيع لقاح رابع هو جونسون آند جونسون في جميع أنحاء الاتحاد الأوروبي في الأسابيع المقبلة.

لاستلام اشعارات وعروض من صحيفة "الخليج"

https://tinyurl.com/yfhfw4be