عادي

22 ميدالية للإمارات في عالمية أبوظبي للجوجيتسو

21:37 مساء
قراءة 3 دقائق
فرحة بعد إعلان الفوز

أبوظبي: «الخليج»

حصد أبطال الإمارات 22 ميدالية ملونة منها 6 ذهبيات و 11 فضية و5 برونزيات في منافسات فئة الحزامين الأزرق والبنفسجي ضمن فعاليات اليوم الثالث من بطولة أبوظبي العالمية لمحترفي الجوجيتسو التي تقام بصالة جوجيتسو أرينا بمدينة زايد الرياضية في أبوظبي.

وواصل أبطال الإمارات مشوار التميز، ليحلوا في المرتبة الأولى برصيد 18320 نقطة في تصنيفات الدول، ولتحل البرازيل ثانيةً برصيد 9560 نقطة وروسيا ثالثةً برصيد 2560 نقطة.

وتختتم فعاليات البطولة الجمعة لتتوّج 4 أيام من المنافسات الحماسية، ويشهد اليوم الختامي نزالات المحترفين في فئة الحزام البني والأسود.

حضر منافسات اليوم الثالث اللواء الدكتور أحمد ناصر الريسي،المفتش العام لوزارة الداخلية في الإمارات،وناعمة المنصوري، عضو المجلس الوطني الاتحادي،ومحمد سالم الظاهري نائب رئيس اتحاد الإمارات للجوجيتسو، ويوسف عبدالله البطران عضو مجلس اتحاد الإمارات للجوجيتسو، وراشد محبوب القبيسي،الرئيس التنفيذي لشركة آفاق الإسلامية للتمويل، وطلال الهاشمي المدير التنفيذي لقطاع التطوير الرياضي في مجلس أبوظبي الرياضي.

عودة قوية

وتوجّه يوسف عبدالله البطران، بالشكر إلى صاحب السمو الشيخ محمد بن زايد آل نهيان ولي عهد أبوظبي نائب القائد الأعلى للقوات المسلحة، لرعايته الكريمة لبطولة أبوظبي العالمية لمحترفي الجوجيتسو، مشيداً بالدعم المطلق الذي تجده رياضة الجوجيتسو من قيادة الدولة الرشيدة، ومؤكداً حرص الاتحاد على مواصلة العمل لترسيخ حضور الجوجيتسو في الدولة.

وأضاف: فيما ينظر الجميع لتمكننا من تنظيم هذه البطولة بنجاح، نعتبر هذا النجاح استمراراً لنهج دولتنا التي احترفت التحديات وتحويلها لفرص.

قائمة الذهب

وفاز بالذهب من لاعبي الإمارات كل من:عمر السويدي، الحزام الأزرق رجال، وخالد محمد الشحي، الحزام الأزرق رجال،وزايد الكثيري، الحزام البنفسجي رجال، وعمر الفضلي، الحزام البنفسجي رجال، ومحمد العامري، الحزام البنفسجي رجال، وشمّة يوسف الكلباني، الحزام الأزرق سيدات.

وتمكّن نجم الجوجيتسو عمر الفضلي من حصد ثالث ذهبية له خلال أقل من شهرين، إذ حصد نجم نادي الوحدة ذهبية الحزام البنفسجي في فئة وزن 62 كيلوجراماً، وذلك بعد نزال قوي أمام البرازيلي ماسلي سيلفا بنتيجة 3-1.

وقال الفضلي: لا يمكنني التعبير عن مدى فخري بتحقيق فوزي الثالث على التوالي اليوم، وهو الإنجاز الذي لا أنسبه لنفسي، بل لقيادة دولتنا التي دعمت مسيرة جميع لاعبي الجوجيتسو، ووفرت لهم منصة الانطلاق المثالية نحو العالمية. وبالطبع فإن وقوفي على بساط منافسات بطولة أبوظبي العالمية لمحترفي الجوجيتسو يمثّل عامل دعم نفسياً مهماً، كوني أقف على أرض وطني، إلا أنه يمثّل في ذات الوقت مسؤوليةً كبيرة تدفعني لبذل أقصى إمكاناتي لتحقيق الفوز والوصول لمنصة التتويج.

وفي نهائي فئة الرجال- الحزام البنفسجي وزن 56 كيلوجراماً- وقف النجم الإماراتي زايد الكثيري أمام البرازيلي إيفرتون سيليو، حيث تمكّن الكثيري بعد نزالٍ مشوّق من إخضاع خصمه خلال أقل من ثلاث دقائق، وحسم النزال لصالحه بنتيجة 5 مقابل لا شيء.

وقال الكثيري: بطولة أبوظبي العالمية هي وسام فخر على صدر أي لاعب، وأن أتمكن من حصد ذهبية فئتي بعد ذهبية بطولة أبوظبي جراند سلام هو حلم تمكّنت من تحقيقه بعد جهودٍ كبيرة بذلتها مع فريق التدريب. في مثل هذه اللحظات، لا يمكنني إلا أن أتوجه بالشكر والامتنان لقيادة دولتنا وإدارة اتحاد الإمارات للجوجيتسو ممثلةً بعبد المنعم الهاشمي، والذي لطالما قدّم لنا مختلف أشكال الدعم والتشجيع، لدفعنا للوصول إلى كامل إمكاناتنا ورفع علم دولتنا.

لاستلام اشعارات وعروض من صحيفة "الخليج"

https://tinyurl.com/yfbnxcpm