عادي

جين يهدد القلب دون الكولسترول

21:33 مساء
قراءة دقيقة واحدة

تمكن العلماء في كلية الطب بجامعة واشنطن في سانت لويس من تحديد الجين ذي الدور المحتمل في مرض الشريان التاجي، بغض النظر عن مستويات الكوليسترول. من المحتمل أيضًا أن يكون للجين أدوار في الأمراض ذات الصلة بأمراض القلب والأوعية الدموية؛ كارتفاع ضغط الدم والسكري.
بعد دراسة الفئران والبيانات الجينية من البشر وجد الباحثون أن الجين - المسمى SVEP1 - يصنع بروتينًا يقود تكون اللويحات في الشرايين. كانت الفئران التي فقدت نسخة واحدة من ذلك الجين تحتوي على نسبة أقل من اللويحات في الشرايين مقارنة بالفئران ذات النسختين.
عندما قام الباحثون بتقليل البروتين بشكل انتقائي في جدران الشرايين لدى الفئران، تبع ذلك تراجع في خطر الإصابة بتصلب الشرايين.
من خلال تقييم البيانات الوراثية البشرية وجد الباحثون أن الاختلاف الجيني الذي يؤثر في مستويات هذا البروتين في الجسم يرتبط بخطر الإصابة بترسبات الشرايين. تعني المستويات العالية المحددة وراثياً من البروتين زيادة مخاطر تطور الترسبات والعكس صحيح. بالمثل وجدوا أن مستويات أعلى من البروتين مرتبطة بارتفاع مخاطر الإصابة بمرض السكري وارتفاع قراءات ضغط الدم.

لاستلام اشعارات وعروض من صحيفة "الخليج"

https://tinyurl.com/ydjkdvft