عادي

السيسـي يـوجـه بـوضـع الإمكـانـات المصـريـة لـدعـم الاستقـرار في ليبـيـا

01:28 صباحا
قراءة دقيقتين
الرئيس المصري عبد الفتاح السيسي

القاهرة: «الخليج» 

وجّه الرئيس المصري عبدالفتاح السيسي، الحكومة بتسخير الإمكانات المصرية، لتقديم كل أوجه المساعدات الممكنة، لدعم الأشقاء في ليبيا، في جميع المجالات. كما وجه بزيادة فرص التعاون المتاحة بين البلدين، بما يساعد على تحسين ‏الأوضاع الاقتصادية، وتحقيق الأمن والاستقرار في ليبيا، ويدعم تنفيذ خريطة الطريق، المتوافق عليها، وصولاً إلى الاستحقاق الانتخابي في ديسمبر/ كانون الأول المقبل.

وخلال لقاء مع رئيس الحكومة مصطفى مدبولي، اطلع الرئيس المصري على نتائج زيارة مدبولي الأخيرة إلى ليبيا على رأس وفد وزاري رفيع المستوى.

واستعرض اللقاء مختلف الملفات والموضوعات التي تمت مناقشتها مع الجانب الليبي، بما فيها التوافق حول إعادة فتح البعثات الدبلوماسية المصرية في طرابلس، وبني غازي، في أقرب وقت، إضافة إلى طلب رئيس الحكومة الليبية من مصر دعم ليبيا، من خلال اتخاذ الإجراءات العاجلة لعودة العمالة المصرية إلى ليبيا، وكذا تيسير حركة التنقل بين البلدين، إضافة إلى الاستعانة بالشركات المصرية، خاصة في قطاعات الكهرباء والبنية التحتية والإسكان والمواصلات، لتنفيذ المشروعات المختلفة المقرر طرحها، خلال الفترة القادمة في ليبيا. من جانب آخر، سلّم وزير الخارجية المصري سامح شكري، الرئيس التونسي قيس سعيّد، رسالة من الرئيس السيسي، خلال زيارته تونس. وتناولت الرسالة  آخر تطورات ملف سد النهضة، وموقف مصر تجاهها، من منطلق حرص مصر على التنسيق مع تونس، في ظل ما يجمع البلدين من روابط وثيقة، وعضوية تونس غير الدائمة في مجلس الأمن.

وحرص شكري، خلال اللقاء، على تثمين التصريحات التي أدلى بها الرئيس قيس سعيّد خلال زيارته الأخيرة إلى مصر، بأن تونس لن تقبل بالمساس بالأمن المائي لمصر، وأن موقف مصر من قضايا المياه هو ذاته الموقف التونسي.

لاستلام اشعارات وعروض من صحيفة "الخليج"

https://tinyurl.com/ykx5jsjh