عادي

انتعاش يفوق التوقعات لمبيعات المنازل الأمريكية الجديدة

نقص حاد في المعروض وتراجع إجمالي المبيعات
19:51 مساء
قراءة دقيقتين
منزل للبيع في دايفنبورت فلوريدا (أرشيفية)

انتعشت مبيعات المنازل الأمريكية الجديدة التي تتسع لأسرة واحدة بأكثر من المتوقع في مارس، مدعومة على الأرجح بالنقص الحاد في المنازل التي كانت مملوكة سابقاً في السوق.
وقالت وزارة التجارة، في تقرير، الجمعة، إن مبيعات المنازل الجديدة ارتفعت 20.7 في المئة إلى وتيرة سنوية معدلة في ضوء العوامل الموسمية بلغت 1.021 مليون وحدة الشهر الماضي.
كان اقتصاديون استطلعت رويترز آراءهم توقعوا ارتفاع مبيعات المنازل الجديدة، التي تشكل نسبة صغيرة من مبيعات المنازل في الولايات المتحدة، إلى وتيرة عند 886 ألف وحدة في مارس.
وفي تقرير منفصل، صدر الخميس، تراجعت مبيعات المنازل الأمريكية إلى أدنى مستوى في سبعة أشهر في مارس تحت ضغط نقص حاد في العقارات، وهو ما يرفع الأسعار ويجعل امتلاك منزل أغلى ثمنا بالنسبة لبعض المشترين للمرة الأولى.
وقالت الرابطة الوطنية للوسطاء العقاريين الخميس إن مبيعات المنازل القائمة انخفضت 3.7 بالمئة إلى وتيرة سنوية معدلة في ضوء العوامل الموسمية بلغت 6.01 مليون وحدة الشهر الماضي، وهو أدنى مستوى منذ أغسطس 2020. وتراجعت المبيعات في جميع المناطق الأربعة.
كان اقتصاديون استطلعت رويترز آراءهم توقعوا أن تبلغ وتيرة المبيعات 6.19 مليون وحدة في مارس.
وجاء الانخفاض الشهري الثاني على التوالي بعد هبوط حاد في العقود الموقعة وطلبات الحصول على قروض لشراء المنازل في فبراير.
يتأخر توقيع عقود مبيعات المنازل القائمة، التي تحسب عند إتمام العقد، شهرا أو شهرين. ويعني هذا أن جزءا من انخفاض المبيعات الشهر الماضي كان بسبب الطقس السيئ في فبراير.
تشكل مبيعات المنازل القائمة معظم مبيعات المنازل الأمريكية، وزادت 12.3 بالمئة على أساس سنوي، لتظل أعلى بكثير من مستويات ما قبل الجائحة.
وقفز متوسط أسعار المنازل 17.2 بالمئة عنه قبل سنة إلى أعلى مستوى على الإطلاق عند 329 ألفا و100 دولار في مارس.
وبلغ عدد المنازل القائمة المعروضة للبيع 1.07 مليون في مارس، بارتفاع 3.9 بالمئة عن فبراير. ونزل المعروض 28.2 بالمئة عنه قبل عام. (رويترز)

لاستلام اشعارات وعروض من صحيفة "الخليج"

https://tinyurl.com/yfte8s95