عادي

مرضى سرطان القولون والمستقيم الشباب أكثر نجاة

23:52 مساء
قراءة دقيقة واحدة

أظهر بحث جديد أجراه مركز ييل للسرطان، أن مرضى سرطان القولون والمستقيم ممن هم في عمر 50 عامًا أو أقل، تزيد بينهم معدلات النجاة مقارنة بمن تم تشخيصهم بالمرض في عمر أكبر من ذلك.

تلك نتائج دراسة حديثة قُدمت مؤخراً، أمام الاجتماع السنوي للجمعية الأمريكية لأبحاث السرطان.

يقول الباحثون إن الدراسات السابقة أظهرت أن مرضى القولون والمستقيم الأصغر سنًا، الذين تقل أعمارهم عن 50 عامًا، تقل فــــرص نجاتهم مقارنة بالمرضى الذين تم تشخيصهم في الأعمار الأكبر. لذلك ربما تكون هذه النتيجة أملاً لهم. باستخدام قاعدة بيانات لمرضى السرطان بين 1 يناير 2004 حتى 31 ديسمبر 2015، تم تقييم فرصة النجاة من المرض لحوالي 769871 مــــــريضاً بسرطان القولون والمستقيم اختار محققو جامعة ييل مرضى سرطان القولون والمستقيم الذين تم تشخيصهم في سن 51-55 سنة كمجموعة مقارنة.

بعد تعديل المرحلة عند التشخيص كان مرضى القولون والمستقيم الأصغر سناً هم الأكثر بقاءً على قيد الحياة، مقارنة بالأشخاص الذين تم تشخيصهم في سن 51-55 حيث كان لديهم خطر أقل للوفاة بنسبة 5٪.

لاستلام اشعارات وعروض من صحيفة "الخليج"

https://tinyurl.com/yhe7snsn