عادي

خلف الحبتور يجدد توقعاته الإيجابية لمستقبل اقتصاد الإمارات

بعد انطلاقة قوية للربع الأول من العام الجاري
23:13 مساء
قراءة دقيقتين
1

دبي: «الخليج»
أشار خلف أحمد الحبتور، مؤسس ورئيس مجلس إدارة مجموعة الحبتور، إلى أن الوقائع والأرقام فاقت توقّعاته السابقة عن نمو الاقتصاد الإماراتي في عام 2021، بحسب ما كشفته النتائج التي نشرها صندوق النقد الدولي، ومجموعة STR ومصرف الإمارات العربية المتحدة المركزي.
وتابع الحبتور: «لقد أظهرت الإمارات من جديد قدرتها على الصمود والاستمرار. وهي تستحق الثناء الشديد على أدائها في رفع التحدّيات التي فرضتها جائحة «كوفيد 19». وكان النمو الاقتصادي يسجّل تراجعاً في مختلف أنحاء العالم في عام 2019، وازدادت الضغوط بسبب الوباء. ولكن المعافاة الاقتصادية في الإمارات تسلك مساراً تصاعدياً منذ الربع الثالث من العام الماضي. ما زلنا نشهد ظهور جيوب من النمو الإيجابي، ونتيجة لذلك، يُتوقّع أن يبلغ إجمالي الناتج المحلي 3 في المئة أو أكثر هذا العام».
ويُذكَر أن صندوق النقد الدولي توقع في تقريره عن «الآفاق الاقتصادية العالمية» أن يُسجل النمو في الإمارات 3.1 في المئة في عام 2021، مع الإشارة في التقرير إلى أن آفاق النمو العالمي «تتوقف على مدى فعالية السياسات الاقتصادية المطبّقة في أجواء شديدة الالتباس، في الحد من الأضرار الدائمة التي تسببت بها الأزمة». وبحسب توقعات مصرف الإمارات المركزي، سوف تُسجّل الإمارات مزيداً من النمو بنسبة 3.5 في المئة في إجمالي الناتج المحلي في سنة 2022.
وتحدّث الحبتور عن القطاعات المختلفة التي تنخرط فيها مجموعة الحبتور قائلاً: «لقد شهد الربع الأول من عام 2021 نمواً واسعاً في قسم العقارات التابع للمجموعة، مع تحقيق زيادة كبيرة في حجم المبيعات مقارنة بالفترة نفسها قبل انتشار جائحة كوفيد 19».

لاستلام اشعارات وعروض من صحيفة "الخليج"

https://tinyurl.com/yzox7azv