عادي

يمنعان «سقوط المملكة»..برج لندن يحتفل بـ«فقس غرابين»

21:50 مساء
قراءة دقيقتين
Video Url

(وكالات)

غمرت السعادة البريطانيين، بعد إعلان مسؤولي برج لندن الشهير عن إقامة احتفالات بمناسبة فقس فرخي غراب لهما خصوصية كبيرة جداً تتعلق ببقاء التاج، الملكي، إذ يمنع تكاثر هذه الغربان من سقوطه، وفقاً لأسطورة قديمة.

وبحسب مواقع إعلامية، فإن زوجاً من الغربان المتكاثر في البرج هما «هوجين» و«مونين» أنتجا أربعة فراخ، سيبقى اثنان منها في البرج، بينما سيذهب الآخران للعيش في الريف.وسيرفع الوافدون الجدد العدد الإجمالي للغربان المقيمة إلى تسعة.

وبحسب أسطورة قديمة، عمرها 350 عاماً أنه يجب أن تبقى ستة غربان في البرج، بموجب مرسوم ملكي، لضمان بقاء التاج البريطاني، إما في حالة رحيل الغربان عن البرج، فستسقط المملكة والتاج والبرج.

وأطلق مسؤولو البرج اسم «إدغار» على أحد الغرابين الصغيرين، تكريماً للمؤلف الشهير إدغار آلان بو، الذي صاغ القصيدة «الغراب». وطلب من الزوار تسمية الفرخ الأنثى، اعتماداً على قائمة مقترحة من الأسماء.

وتشمل القائمة أسماء ماتيلدا،، وبرانوين، وبرونتي. وتعتزم السلطات الكشف عن الاسم في 19 مايو/ أيار المقبل.

وفي وقت سابق من هذا العام، فُقدت «الملكة» التي كانت تعيش في برج لندن، ويخشى العاملون من نفوقها.

واختفت «ميرلينا» البالغة من العمر 14 عاماً والتي وصلت إلى البرج في عام 2007، من قلعة القرن الحادي عشر في يناير، ولا يزال اختفاؤها لغزاً.

وولدت الغربان أثناء الإغلاق، حيث ظل البرج مغلقاً لأطول فترة منذ الحرب العالمية الثانية. وعادة تعيش الغربان البرية لمدة من 10 إلى 15 عاماً، لكن المعروف أن طيور البرج تعيش حتى سن الأربعين.

ويُعتقد أن الملك البريطاني تشارلز الثاني، كان أول من أصر على وضع الغربان في البرج، بعدما حذر من أن التاج والبرج نفسه سيسقطان إذا غادرا.

لاستلام اشعارات وعروض من صحيفة "الخليج"

https://tinyurl.com/yh4le884