عادي

اتحاد كلباء يبدد أحلام العين الآسيوية

«النمور» و«الزعيم» تعادلا «رايح جاي»
01:28 صباحا
قراءة دقيقتين
نادي العين

كلباء: نزار جعفر
رغم التعادل 1-1 الذي خرج به العين واتحاد كلباء من لقائهما على ملعب الأخير ضمن مواجهات الأسبوع ال24 لدوري الخليج العربي، وهى النتيجة نفسها التي انتهى عليها لقاء الدور الأول والذي يعد خسارة خاصة للزعيم العيناوي الذي تضاءلت حظوظه كثيراً في الحصول على أحد المراكز المؤهلة لدوري أبطال آسيا في الموسم المقبل، إلا أن الفريقين أبديا رضاهما بالأداء والنتيجة التي انتهت عليها المباراة والتي جاءت في مجملها دون المستوى المطلوب وغلب عليها الجانب البدني والتكتيكي.
بكر الزعيم العيناوي بالتسجيل عن طريق هدافه التوجولي كودجو لابا، وعادل مواطنه بنبيل مالابا الكفة للنمور من ركلة جزاء، وبهذا التعادل يصبح الوضع على ماهو عليه في جدول الترتيب، العين في المركز السادس برصيد 38 نقطة، يليه كلباء في المركز السابع ب36 نقطة كأفضل حصاد في تاريخ مشاركات الفريق بدوري المحترفين.
وأشار البرتغالي بيدرو إيمانويل مدرب العين إلى أنه كان يتوقع مباراة صعبة بعد فترة توقف طويلة، مؤكداً أن العين كان الأفضل خلال الشوط الأول وسنحت له ثلاث فرص محققة لم ينتج عنها سوى هدف وحيد، في المقابل استقبل مرماه هدفاً من خطأ وركلة جزاء، وفي الشوط الثاني انخفض مردود الأداء بسبب عامل الرطوبة العالية، وأضاف: «كان كلباء الأكثر استحواذاً على الكرة وحاولنا الدفع بدماء جديدة من أجل الفوز والحصول على النقاط الثلاث لأنها فترة مهمة للفريق في آخر الموسم لكن لم نوفق وخرجنا بنقطة وحيدة تعتبر مرضية قياساً بالعوامل السابقة.وأكد الأورجوياني خورخي دا سيلفا مدرب اتحاد كلباء سعادته بالتعادل أمام الزعيم العيناوي وكسب نقطة جديدة في سباق الدوري، مشيراً إلى أن فريقه قدم أداء جيداً خاصة في الشوط الثاني، وكان من الممكن أن يخرج متفوقاً وبالعلامة الكاملة لكن لم يحالفه التوفيق في أكثر من فرصة، وأضاف: عانينا بعض الشيء في بداية المباراة ما تسبب في ارتكاب أخطاء دفاعية ساهمت في استقبال شباكنا لهدف مبكر ولكن الجيد إصرار اللاعبين على العودة والقتال حتى الرمق الأخير من عمر المباراة.

لاستلام اشعارات وعروض من صحيفة "الخليج"

https://tinyurl.com/yg2avrpt