عادي

جيش تشاد يعلن النصر على متمردي الشمال

18:42 مساء
قراءة دقيقة واحدة
تشاد
جنود من الجيش التشادي لدى عودتهم من خطوط القتال

نجامينا - رويترز
أعلن جيش تشاد انتصاره الأحد، في معركته المستمرة منذ أسابيع مع المتمردين في شمال البلاد، والتي أدت إلى مقتل الرئيس إدريس ديبي في ساحة المعركة بعد 30 عاماً قضاها في الحكم، فيما لم تعلق جبهة التغيير والوفاق المتمردة في تشاد على الموضوع.
وهناك اهتمام دولي كبير بالاشتباكات وعدم الاستقرار السياسي، إذ إن تشاد قوة رئيسية في وسط إفريقيا وحليف قديم للغرب في مواجهة المسلحين المتشددين في أنحاء منطقة الساحل.
وهتفت حشود في العاصمة نجامينا الأحد أثناء عودة جنود من خط الجبهة في رتل من الدبابات والمدرعات.
وقال رئيس الأركان العامة للجيش أبكر عبد الكريم داود للصحفيين: "العودة المظفرة للجيش إلى الثكنات اليوم تؤذن بانتهاء العمليات وانتصار تشاد".
وفي قاعدة للجيش في نجامينا، جلس العشرات من المتمردين الأسرى في عرض أمام الصحفيين.
وعبر مقاتلو جبهة التغيير والوفاق الحدود في أبريل/نيسان لمواجهة ديبي، وقد أدى مقتله أثناء زيارته لقوات الجيش إلى إغراق البلاد في أزمة.

لاستلام اشعارات وعروض من صحيفة "الخليج"