عادي

ملتقى لاستشراف التحول الرقمي في التدريب التقني

01:58 صباحا
قراءة دقيقة واحدة
أبوظبي:«الخليج»
دشن الدكتور مبارك بن سعيد الشامسي مدير عام مركز أبوظبي للتعليم والتدريب التقني والمهني، والدكتور أحمد بن فهد الفهيد محافظ المــؤسسة العــامة للتـــدريب التقــني والمهني في المملكة العربية السعودية الشقيقة، أمس الاثنين «فعاليات الملتقى السعودي الإماراتي للتدريب التقني والمهني» الذي يأتي ضمن مبادرة «برنامج مشترك للتدريب التقني والمهني» المنبثق من مجلس التنسيق الإماراتي السعودي، بهدف تطوير العلاقات بين الجهات الأكاديمية للتدريب التقني والمهني في البلدين الشقيقين.
وقال الدكتور مبارك الشامسي في كلمته الافتتاحية، إن الملتقى يأتي انطلاقاً من رؤية القيادة الرشيدة في الإمارات، والسعودية، بأن التعاون والتكامل هما السبيل لتحقيق الأهداف التنموية الشاملة المشتركة، ورفد سوق العمل الخليجي بالكوادر البشرية المؤهلة والقادرة على المشاركة الفاعلة في بناء اقتصاد متنوع ومستدام يمتاز بإنتاجيته العالية، ويحقق لدولة الإمارات العربية المتحدة، وللمملكة العربية السعودية الشقيقة الريادة والتميز على مستوى العالم.
من جهته، قال الدكتور أحمد بن فهد الفهيد في كلمته؛ إن القيادة الرشيدة في كلا البلدين الشقيقين؛ تولي قطاع التعليم والتدريب التقني والمهني؛ أهمية ورعاية كبرى، الأمر الذي أدى إلى إحداث قفزات نوعية عدة.
وشهدت فعاليات الملتقى عرضاً حول استراتيجية العمل في «أبوظبي التقني»، و«المؤسسة العامة» لتحقيق رؤية البلدين 2030.

لاستلام اشعارات وعروض من صحيفة "الخليج"