عادي

العالم يهنئ الإمارات بالفوز بعضوية مجلس الأمن

22:28 مساء
قراءة 4 دقائق
مجلس الأمن

توالت التهاني على دولة الإمارات العربية المتحدة، من مختلف دول العالم، بعد انتخابها، الجمعة، لعضوية مجلس الأمن الدولي للفترة من 2022-2023، بنسبة تصويت قياسية بلغت 179 دولة من الدول الأعضاء بالجمعية العامة للأمم المتحدة، في حدث أكد ثقة العالم بسياستها ومنظومتها الدبلوماسية، ودورها في ترسيخ السلام الدولي.
وتوالت التهاني من الدول العربية والخليجية، وكتب وزير الخارجية السعودي، فيصل بن فرحان عبر «تويتر»: «نهنئ الإمارات على انتخابها عضو غير دائم في مجلس الأمن، ونؤكد دعمنا لجهودها لخدمة القضايا العادلة بالمنطقة وتحقيق الأمن والسلم الدوليين». كما قدم السفير السعودي لدى الأمم المتحدة عبدالله المعلمي التهنئة إلى دولة الإمارات بهذا الإنجاز الدبلوماسي. وقدم أيضاً مندوب الكويت لدى الأمم المتحدة، السفير منصور العتيبي، التهنئة إلى السفيرة لانا نسيبة، المندوبة الدائمة للدولة لدى الأمم المتحدة.

ورحبت وزارة الخارجية الكويتية،في بيان، بانتخاب المجتمع الدولي لدولة الإمارات عضواً غير دائم في مجلس الأمن. وأوضحت الوزارة، أن اختيار المجتمع الدولي يعكس الدور البارز الذي تقوم به الإمارات على المستويين الإقليمي والدولي بقيادة صاحب السمو الشيخ خليفة بن زايد آل نهيان رئيس الدولة «حفظه الله». واختتمت الوزارة بيانها بالإعراب عن خالص التهاني لدولة الإمارات قيادة وحكومة وشعباً وتمنياتها بالتوفيق والسداد خلال فترة العضوية غير الدائمة في مجلس الأمن، وبما يحفظ ويعزز الأمن والسلم الدوليين.

كما قدمت مملكة البحرين تهانيها إلى الإمارات، في بيان رسمي، واصفة الفوز بـ«الإنجاز الدبلوماسي التاريخي»، مؤكدة أنه يعكس المساعي الحثيثة التي تبذلها الإمارات لتعزيز الجهود الرامية لإحلال الأمن والسلم في العالم.
وأكدت وزارة الخارجية البحرينية، دعم المملكة لدولة الإمارات في عملها كعضو في مجلس الأمن الدولي، مشيدة بالدور البارز الذي تضطلع به في تعزيز الاستقرار والأمن والسلم الدولي، ومساهماتها الدائمة في دعم البرامج الإنسانية والتنموية في العديد من دول العالم.

وبدورها، هنأت وزارة الخارجية المصرية دولة الإمارات عبر حسابها في «تويتر»، كاتبة : «نعرب عن خالص التهاني لدولة الإمارات العربية المتحدة الشقيقة لانتخابها لعضوية مجلس الأمن غير الدائمة للفترة ٢٠٢٢-٢٠٢٣ خلال الانتخابات التي جرت اليوم في الجمعية العامة للأمم المتحدة، أطيب التمنيات بدوام التوفيق والسداد للأشقاء في دولة الإمارات»

كما قدم لبنان على لسان رئيس الوزراء المكلف، سعد الحريري، التهنئة إلى الإمارات بهذا الحدث التاريخي. وغرد الحريري على حسابه في «تويتر»: «مبروك للعرب والعالم، انتخاب دولة الإمارات لعضوية مجلس الأمن الدولي. الإمارات اكتسبت عن جدارة ثقة العالم بسياستها، وقدمت نموذجاً دبلوماسياً يحتذى به في تعزيز العلاقات بين الدول والشعوب لخدمة الإنسانية. مبروك للإمارات شعباً وقيادة وإلى مزيد من التقدم».
وهنأ العراق على لسان بعثته الدائمة في الأمم المتحدة الإمارات بهذا الإنجاز التاريخي. وغردت البعثة على حسابها في «تويتر»: «مبارك لدولة الإمارات العربية الشقيقة الفوز الكبير والمهم بمناسبة انتخابها كعضو غير دائم في مجلس الأمن». وتابعت: «الإمارات ستكون العضو العربي في المجلس، ويتطلع العراق إلى استمرار التواصل البناء بين البلدين الشقيقين في مختلف المجالات وعلى كل المستويات».
كما قدم وزير الخارجية وشؤون المغتربين الأردني أيمن الصفدي التهاني بهذا الحدث، مغرداً: «أطيب التهاني للأشقاء في دولة الإمارات العربية المتحدة الفوز بالعضوية غير الدائمة في مجلس الأمن للعام ٢٠٢٢-٢٠٢٣. نعتز بأشقائنا وبإنجازاتهم، وكل الأمنيات بالتوفيق».

كما قدمت بعثتا الجزائر وفلسطين لدى الأمم المتحدة التهانئ إلى الإمارات بهذا الإنجاز.

وبدوره، هنأ رئيس البرلمان العربي، عادل العسومي، الجمعة، دولة الإمارات قيادة وحكومة لانتخابها لعضوية مجلس الأمن الدولي للفترة من 2022 - 2023. وأكد العسومي في بيان، أن هذه الخطوة تعتبر تتويجاً لإنجازات الإمارات بقيادة صاحب السمو الشيخ خليفة بن زايد آل نهيان رئيس الدولة «حفظه الله» وجهود صاحب السمو الشيخ محمد بن راشد آل مكتوم نائب رئيس الدولة رئيس مجلس الوزراء حاكم دبي«رعاه الله» وصاحب السمو الشيخ محمد بن زايد آل نهيان ولي عهد أبوظبي نائب القائد الأعلى للقوات المسلحة، وما يبذلونه من مساعٍ مستمرة لإرساء دعائم الأمن والاستقرار بالمنطقة ودفاعهم المتواصل عن القضايا العربية.

وأعرب العسومي، عن ثقته الكاملة في قدرة دولة الإمارات تجاه المسؤولية الكبيرة من خلال انتخابها عضواً في مجلس الأمن وقدرتها في مواجهة التحديات الهامة التي تواجه المنطقة في الوقت الحاضر، متمنياً لدولة الإمارات التوفيق والسداد في أداء هذه المهمة لما فيه صالح أوطاننا العربية.

وقدمت الولايات المتحدة على لسان مندوبتها لدى الأمم المتحدة، السفيرة ليندا توماس جرينفيلد، التهنئة إلى الإمارات على هذا الحدث، مؤكدة تطلع واشنطن إلى «العمل معاً بشأن القضايا الأكثر إلحاحاً للسلم والأمن الدوليين».
وبهذه المناسبة، قدمت كبيرة المسؤولين في مكتب شؤون المنظمات الدولية لدى وزارة الخارجية الأمريكية السفيرة، إيريكا باركس، التهاني إلى دولة الإمارات، إلى جانب ألبانيا والبرازيل والجابون وغانا، معربة عن تطلعها إلى العمل معاً في مجلس الأمن الدولي.

من جهته، أشاد رئيس الاتحاد العربي لحقوق الإنسان، عيسى العربي، بانتخاب الإمارات لعضوية مجلس الأمن الدولي، مؤكداً في بيان، أن هذا الفوز «يبرز المكانة الدولية والمحورية لدولة الإمارات ونجاحها في إبراز دورها ودبلوماسيتها الدولية في كل ما يتعلق بتحقيق الخير والسلام والتنمية في العالم».
وتابع العربي: «دور الإمارات في تحقيق الخير والسلام والتنمية، أكدته دول العالم اليوم بانتخابها لعضوية مجلس الأمن الدولي بنسبة تصويت قياسية بلغت 179 دولة من الدول الأعضاء في الجمعية العامة للأمم المتحدة».

 

 

لاستلام اشعارات وعروض من صحيفة "الخليج"

https://tinyurl.com/9zywcv92