عادي

100 مليــون أوروبــي تلقحــوا ضــد «كـورونــا»

00:40 صباحا
قراءة دقيقتين
1

أعلنت المفوضية الأوروبية أن أكثر من نصف المواطنين الراشدين في الاتحاد الأوروبي تلقوا حتى الآن الجرعة الأولى من اللقاح ضد فيروس كورونا، لكن منظمة الصحة العالمية قالت إن مستوى التلقيح في أوروبا ليس كافياً لتجنب عودة الوباء، في حين خففت النمسا إجراءات وقيود «كورونا» للمرة الثانية.

100 مليون 

كتبت رئيسة المفوضية الأوروبية، أورسولا فون دير لاين، امس الخميس، على حسابها الرسمي في «تويتر»: «حتى اليوم تلقى أكثر من 50% من الأوروبيين الراشدين جرعة واحدة على الأقل (من اللقاح)، وتم تطعيم 100 مليون أوروبي بالكامل». وأشارت إلى أن الاتحاد بالتزامن مع حملة التطعيم داخل حدوده لم يتوقف عن تصدير اللقاحات إلى دول أخرى، مؤكدة أن 700 مليون جرعة أنتجت في أراضي الاتحاد الأوروبي تم تصدير 350 مليوناً منها إلى 90 دولة. ودعتالأطراف الأخرى في العالم إلى «إظهار الانفتاح» في مكافحة الجائحة.

 لكن الفرع الأوروبي لمنظمة الصحة العالمية حذّر، امس الخميس، من أن مستوى التلقيح في أوروبا غير كاف لتجنب عودة ظهور وباء «كوفيد-19»، داعياً إلى تجنب تكرار «خطأ» ارتفاع الإصابات خلال صيف 2020.

وقال مدير الفرع الأوروبي للمنظمة هانز كلوجه في مؤتمر صحفي عبر الإنترنت إن «توزيع اللقاحات ما زال بعيداً عن أن يكون كافياً لحماية المنطقة من عودة» الوباء. وأضاف أن «الطريق نحو تحصين نسبة لا تقل عن 80 في المئة من السكان البالغين ما زال طويلاً»، داعياً إلى الحفاظ على التدابير الصحية (غسل اليدين ووضع الكمامات...) والتباعد الاجتماعي وتجنب السفر إلى الخارج.

وأشار إلى أنه في حال تحسن الوضع في أنحاء المنطقة مع انخفاض عدد الإصابات والوفيات منذ شهرين وتخفيف القيود الصحية «فسنكون بعيدين عن الخطر».

لكن رغم ذلك، حذر الطبيب البلجيكي قائلاً «خلال الصيف الماضي، ارتفع عدد الإصابات تدريجياً بين الفئات العمرية الأصغر، ثم انتقلت إلى الفئات العمرية الأكبر، ما ساهم في عودة انتشار الفيروس بشكل مدمّر، وعمليات إغلاق ووفيات في الخريف والشتاء». وأضاف «دعونا لا نرتكب هذا الخطأ مجدداً».

في أثناء ذلك، خففت حكومة النمسا للمرة الثانية مجموعة قيود وإجراءات احترازية، في إطار العودة التدريجية للحياة الطبيعية، عقب استمرار تراجع أعداد الإصابات اليومية بفيروس كورونا.

ودخلت، امس الخميس، التسهيلات الجديدة حيز التنفيذ.

وأظهرت أحدث الأرقام الرسمية، امس الخميس، أنه بعد مرور ثلاثة أسابيع من الخطوات الافتتاحية الأولى، تراجع أعداد الإصابات اليومية، حيث تم تسجيل 366 إصابة جديدة بالفيروس،  الأربعاء، وتراجع معدل الإصابة في سبعة أيام إلى 24 حالة لكل مئة ألف نسمة.(وكالات)

لاستلام اشعارات وعروض من صحيفة "الخليج"

https://tinyurl.com/kys7pcs