عادي

جامعة أبوظبي تكرم الفائزين بمسابقة «بحوث طلبة الجامعات»

750 مشاركاً من 87 جامعة وجوائز 250 ألف درهم
13:28 مساء
قراءة دقيقتين

أبوظبي: «الخليج»

استضافت جامعة أبوظبي افتراضياً، فعاليات الدورة الثامنة من مسابقة «بحوث طلبة الجامعات» السنوية، التي تُعد المسابقة الطلابية البحثية الأضخم على مستوى الوطن العربي والتي تهدف إلى تعزيز إمكانات ومبادرات البحث العلمي بين طلبة الجامعات. وتأتي المسابقة كجزء من مبادرة جامعة أبوظبي «التعلم من خلال البحث» والتي تسعى إلى إثراء ثقافة التعليم القائمة على الفضول وحب المعرفة بين الطلبة لتحويل أفكارهم الإبداعية إلى مشروعات بحثية تؤسس لجيل من الباحثين والمبتكرين ورجال الأعمال وتدفع بعجلة التنمية الاقتصادية القائمة على المعرفة.

وجاء إطلاق المسابقة هذا العام برعاية شركة إكسون موبيل، ما ساهم في زيادة عدد الجامعات المشاركة من خارج منطقة الخليج العربي والأوراق البحثية المقدمة منها بإجمالي 315 ورقة بحثية ضمن 27 تخصصاً من خلال فرق تضم 750 طالباً وطالبة ينتمون إلى 87 جامعة من دولة الإمارات العربية المتحدة، المملكة العربية السعودية، سلطنة عمان، مصر، لبنان، ماليزيا، البحرين، سيريلانكا وإندونيسيا. وللمرة الأولى في تاريخ المسابقة، أُتيحت للفرق المشاركة فرصة تضمين مشاريعها البحثية في برنامج «Launchpad start-up» منصة إطلاق المشاريع الناشئة «التابع لجامعة أبوظبي والذي يوفر التوجيه لرواد الأعمال وتمويلًا إضافياً للانتقال بالمشاريع الواعدة من مرحلة طرح الأفكار إلى مرحلة التسويق التجاري».

وحاز 76 فريقاً فائزاً في 27 فئة على جوائز مالية للمراكز الأولى والثانية والثالثة بقيمة إجمالية قدرها 250 ألف درهم، بينما حصل جميع المشاركين في المسابقة على جوائز وشهادات تقدير.

وقال البروفيسور فيليب هاميل، نائب مدير جامعة أبوظبي المشارك لنجاح الطلبة: «سعداء بالنجاح الكبير الذي حققته مسابقة بحوث طلبة الجامعات هذا العام، حيث شهدت الدورة الثامنة زيادة كبيرة في عدد الطلبة المشاركين من مختلف أنحاء منطقة الشرق الأوسط وشمال إفريقيا وخارجها. إن مسابقة بحوث طلبة الجامعات هي جزء أساسي من الجهود الرامية إلى تخريج وتأهيل جيل يتمتع بالمهارات البحثية وأساليب التفكير اللازمة لريادة الأعمال المبتكرة ودفع اقتصاد قائم على المعرفة في دولة الإمارات العربية المتحدة».

وأضاف: «كصرح أكاديمي يضع التعلم من خلال البحث في صميم تجربته التعليمية، تحرص جامعة أبوظبي على أن تقدم لطلبتها العديد من الأنشطة التشاركية والإبداعية وفق أفضل الممارسات، وأن تشجع التفكير الإبداعي لدى الطلبة وتمكن الطموحين منهم وتزودهم بالفرص التي تعزز تفكيرهم وتوسع مداركهم ليكونوا قادة للابتكار في المستقبل».

لاستلام اشعارات وعروض من صحيفة "الخليج"