عادي

سائق شاحنة يقتل نقابياً عند محاولته اقتحام إضراب في إيطاليا

19:14 مساء
قراءة دقيقة واحدة

روما - أ ف ب

قُتل مسؤول في نقابة عمال إيطالية كان يشارك في إضراب، الجمعة، بعدما صدمته شاحنة اقتحمت حاجزاً أمام مستودع لسلسة متاجر «ليدل»، كما أعلنت النقابة المنظمة للتحرك.

وكان عادل بلخادم (37 عاماً) منسق نقابة «سيكوباس» المحلية، يتظاهر مع آخرين في بلدة بياندراتي الصغيرة في منطقة بييمونتي في شمال غرب إيطاليا.

وفي إطار الإضراب الوطني في قطاع النقل والأمور اللوجيستية، نظم نحو عشرين شخصاً احتجاجاً خارج مخزن لسلسة متاجر ليدل.

وكتبت النقابة على صفحتها على فيسبوك: «منسقنا... قتل بواسطة شاحنة خلال الإضراب الجاري في ليدل بيانرداتي». وتابعت أنّ «الشاحنة اقتحمت الحاجز خارج المخزن ودهست عدداً من العمال بما فيهم عادل».

وذكرت وكالة الأنباء الايطالية (اجي) أنّ شجاراً اندلع بين المحتجين وسائق الشاحنة، وأشارت إلى أن جثة بلخادم سحلت نحو عشرة أمتار بعد دهسه.

وفرّ السائق من مكان الحادث لكنّ السلطات تعقبت موقعه باستخدام لقطات كاميرات المراقبة، حسب الوكالة.

وأعرب رئيس الوزراء ماريو دراجي عن «حزنه العميق» لوقوع الحادث. وقال بعد وصوله إلى برشلونة للقاء نظيره الإسباني بدرو سانشيز «من الضروري كشف ملابسات الحادث فوراً».

لاستلام اشعارات وعروض من صحيفة "الخليج"