عادي

«بيئة أبوظبي» تعلن الفائزين في تحدي البلاستيك للقادة الشباب

18:38 مساء
قراءة دقيقتين

أبوظبي: «الخليج»

أعلنت هيئة البيئة - أبوظبي عن الفائزين في «تحدي تحويل مد البلاستيك» - تحدي البلاستيك للقادة الشباب، وذلك احتفالاً باليوم العالمي للسلاحف البحرية.

وتم الإعلان عن عشرين فائزاً من ثلاث مدارس، من بينهم: 13 متنافساً من مدرسة القديس يوسف، وخمسة فائزين من المدرسة الإنجليزية الدولية الخاصة، وفائزان من أكاديمية المستقبل الدولية.

والفائزون من مدرسة القديس يوسف هم: ميشيل ماريا بايامال، كيران ريانا بنشامين، مهاليكشمي سوميش، أكشارا ساجيش ناير، ليا مارش رودريغز، ماريسا بول، شبحيا بنير، ميغا موليك مونشي، أيسواريا بيجو، دانيشكا فيجيش، هيزيل مونتيرو، ماريام، سونى وعكرشا كورادا. أما الفائزون من المدرسة الإنجليزية الدولية الخاصة فهم: نيثرا برافين كومار، عائشة شاه، أكشيتا باريك، ديفيا شكا، غناناسري دونافالي، بينما من أكاديمية المستقبل الدولية: نجمة بيلفانا فاتِحة وإريك كلير دي جيسوس.

1

وكان قد تم إطلاق التحدي في شهر مارس بمناسبة اليوم العالمي للمياه، بالشراكة مع برنامج الأمم المتحدة للبيئة، وكان مصمماً لتوعية الطلاب حول الضرر الناجم عن المواد البلاستيكية ذات الاستخدام الواحد ودعوتهم للمشاركة في مكافحة هذا التحدي العالمي، وأن يصبحوا من قادة التغيير في المستقبل.

وتلقت الهيئة ضمن التحدي حوالي 385 مشاركة من 19 مشاركاً في مبادرة المدارس المستدامة التي أطلقتها الهيئة، والتي تشمل كلاً من المدارس الحكومية والخاصة، ومن هذا العدد من المشاركات، كان 228 مشاركة ضمن مستوى المبتدئين، واجتازت 89 مشاركة مستوى القائد، وحققت 80 مشاركة مستوى البطل.

وقالت رشا علي المدفعي، مدير قسم المدارس المستدامة بيئياً، قطاع إدارة المعلومات والعلوم والتوعية البيئية في الهيئة: كان تحدي تحويل مد البلاستيك - مبادرة ناجحة للغاية، وكان فريق التحكيم سعيداً جداً بجودة العمل الذي قام به الطلاب المشاركون على الرغم من الوباء لضمان إكمالهم للتحدي. أود أن أهنئ جميع الفائزين وأشكرهم على عملهم الإبداعي والملهم.

لاستلام اشعارات وعروض من صحيفة "الخليج"