عادي

أسبوع لأزياء الرجال في الربيع والصيف بحي دبي للتصميم

15:54 مساء
قراءة 3 دقائق
عقد «حي دبي للتصميم» و«مجلس الأزياء العربي»، شراكة استراتيجية تهدف إلى ترسيخ مكانة المدينة مركزاً عالمياً لكبرى الشركات العالمية والمواهب والشركات الناشئة في مجالات التصميم والأزياء.
وضمن الشراكة وبناء على نجاح أول دورة لأسبوع موضة لأزياء الرجال في المنطقة العام الماضي، يُنظم أسبوع الموضة العربي (أزياء الرجال لربيع وصيف 2022) في حي دبي للتصميم بين 28 و 30 الجاري. ويضم الأسبوع مجموعة نشاطات حضورية في الحي بالإضافة إلى ورش العمل والبرامج التدريبية والمحاضرات للمصممين عبر الإنترنت.
ويعتبر الحي مقراً لأبرز الشركات العالمية في مجالات التصميم مثل «ديور» و«بربري»، إضافة إلى احتضانه أبرز المصممين في المنطقة والشركات الناشئة المحلية ورواد الأعمال المبدعين. ولدى الحي الإبداعي برنامج سنوي حافل بالفعاليات، وهو منصة عالمية حيوية للعاملين في قطاع التصميم والأزياء والهندسة المعمارية والفنون والتجزئة.
ويعرض المصممون تشكيلاتهم لموسم ربيع وصيف 2022 عبر البث الحي على «فيسبوك» و«إنستجرام»، ما يتيح للمستخدمين من جميع أنحاء العالم إمكانية مشاهدة أعمال المصممين والطلب المسبق بشكل مباشر من خلال ميزة Instagram Shopping.
وأكد 17 مصمماً للأزياء الرجالية من الإمارات والسعودية ولبنان وفرنسا والسويد والصين، مشاركتهم في النسخة الثانية من الأسبوع.
وقالت خديجة البستكي، المديرة التنفيذية لحي دبي للتصميم: «انطلاقاً من مكانة الحي مركزاً عالمياً للإبداع ووجهة عالمية للفنون والتصميم، يسعدنا العمل عن كثب مع مجلس الأزياء العربي لترسيخ مكانة دبي من خلال الفعاليات المتنوعة لأسبوع الموضة العربي».
وأضافت: «تكتسب هذه الشراكة أهمية لمساهمتها في النمو المستدام لقطاع الأزياء، خاصة أن هذا القطاع مثل باقي القطاعات يرتكز على الابتكار والإبداع وله دور مهم في عالم ما بعد الوباء. يجب علينا جميعاً التعامل مع الإبداع بمنظور جديد، ونؤمن بأن هذه الصيغة لتنظيم فعاليات الأسبوع ستشجع الحوارات حول مستقبل صناعة الأزياء. ونتطلع قدماً إلى استضافة هذا الحدث ضمن أجندة حافلة من الفعاليات في الحي».
وفي إطار الشراكة المستمرة بين مجلس الأزياء العربي واتحاد الموضة الفرنسي، سيقدم خمسة مصممين ناشئين من أسبوع الموضة الفرنسي لأزياء الرجال تشكيلاتهم خلال الأسبوع. وكذلك يستعرض خمسة مصممين عرب لأزياء الرجال من اختيار مجلس الأزياء العربي وحي دبي للتصميم، تشكيلاتهم في معرض خاص في TRANOI الواقع في قصر طوكيو المعروف، وذلك في إطار حملة «العرب في باريس» التي يقودها المجلس بهدف الترويج لمواهب الأزياء العربية وتصديرها إلى العالم.
وقال سيرج كاريرا، رئيس مبادرة العلامات التجارية الناشئة في الاتحاد: «يوفر قطاع الأزياء مجالاً استثنائياً للحوار والتجربة، وهو يعبر عن القيم والهوية ويربط الناس. كما أن وجود جيل جديد من المواهب يوفر نظرة جديدة ويسهم في تشكيل مستقبل أفضل. وتجمع هذه المواهب بين الاستدامة والاحترام والشمولية مع لمسات إبداعية رائعة في تشكيلاتهم. وتعكس هذه اللمسات الجمالية المميزة حاجتنا الحالية إلى كل ما هو مرهف ومليء بالأحاسيس».
وينظم أسبوع الموضة العربي - أزياء الرجال لربيع وصيف 2022 انطلاقاً من التزام المجلس والحي بمبادئ المساواة والتقدم في المنطقة وتعزيز قطاع الاقتصاد الإبداعي ورعاية نمو المواهب الإقليمية وترسيخ مكانة دبي كمركز حيوي لصناعة الأزياء في الشرق الأوسط.
وقال جايكوب أبريان، المؤسس والرئيس التنفيذي للمجلس: «يسعدنا أن نتعاون مع الحي كشريك استراتيجي، ويسرنا العمل مع مجمع التصميم الأول والوحيد من نوعه في المنطقة لتقديم أسبوع الموضة العربي. ونحن ملتزمون بمواصلة دعم القطاع الإبداعي وتزويده بمنصة عالمية لاستعراض المواهب وجذب العلامات التجارية العالمية للاستفادة من الفرص التي لا تضاهى في دبي والمنطقة».

لاستلام اشعارات وعروض من صحيفة "الخليج"