عادي

«الناظر» يطرق أبواب العالمية في كأس الوثبة بوارسو

23:19 مساء
قراءة دقيقة واحدة
خلال تتويج الفائزين في وارسو

توج المهر «الناظر» لدبليو زيدلكو، بإشراف أي لاسكوسكي وقيادة أم سرينيك، بطلاً لكأس الوثبة ستاليونز، بمضمار سلوزفيك في العاصمة البولندية وارسو، برعاية مهرجان سباقات سمو الشيخ منصور بن زايد آل نهيان العالمي للخيول العربية الأصيلة.

وتأتي إقامة السباق بتوجيهات سمو الشيخ منصور بن زايد آل نهيان، نائب رئيس مجلس الوزراء، وزير شؤون الرئاسة، تماشياً مع استراتيجية المهرجان، بهدف دعم الملاك والمربين في معظم دول العالم، وتحفيزهم على زيادة الاهتمام بالخيل العربي.

وخصص السباق البالغة جائزته 5000 يورو، للخيول في سن ثلاث سنوات فقط، لمسافة 1800 متر، ونجح المهر «الناظر» في طرق أبواب العالمية وفرض نفسه بقوة، بالفوز على نخبة من الخيول الفرنسية، وسط هطول أمطار غزيرة.

وجاء السباق قوياً حيث بادرت المرشحة الأولى المهرة «الغبراء» بإشراف أم كاسبرزايك، وقيادة كي مازور، إلى صدارة الشوط منذ البداية، ولكن «الناظر» تمكن من الانقضاض من الصفوف الخلفية في المراحل النهائية، والتفوق عليها بفارق 1.75 طول.

وقطع «الناظر» مسافة السباق في زمن قدره 2:08:60، وأثبت الجواد المنحدر من نسل «فون» جدارته، وفي إظهار مؤشر جيد على أنه سيتطور مع الزمن، ومهاراته العالية كنجم للمستقبل، رافعاً راية الخيول المحلية في بولندا، وسط كوكبة من الخيول العالمية.

لاستلام اشعارات وعروض من صحيفة "الخليج"