وبدأنا العد العكسي لإكسبو 2020 دبي

 
عادي

بايدن يعيد عائلة كينيدي إلى الواجهة السياسية مجدداً

15:24 مساء
قراءة دقيقة واحدة
فكتوريا كينيدي
واشنطن - أ ف ب
أعاد الرئيس الأمريكي جو بايدن عائلة كينيدي إلى الواجهة السياسية مجدداً، بعدما رشح فكتوريا كينيدي، أرملة السناتور الراحل تيد كينيدي لمنصب سفيرة لدى النمسا، بحسب ما أعلن البيت الأبيض الأربعاء.
ورشح بايدن أيضاً السياسي ديفيد كوهين، مستشار الرئيس التنفيذي لمجموعة «كومكاست» للاتصالات، لمنصب سفير لدى كندا.
وتعد فكتوريا التي كان زوجها من عائلة كينيدي الشهيرة ومن بين أفرادها الرئيس السابق جون إف كينيدي، من نشطاء ضبط الأسلحة ومستشارة في مجموعة «جرينبرج تروريج للمحاماة».
وهي أيضاً مؤسسة مشاركة ورئيسة معهد «إدوارد إم كينيدي» لمجلس الشيوخ الأمريكي، وهو مؤسسة غير حزبية وغير ربحية تُعنى بتثقيف العامة عن مجلس الشيوخ. كما أنها عضو في مجلس «مركز برادي لمنع أعمال العنف» المرتبطة بحمل السلاح.
وتيد كينيدي الذي توفي في 2009، كان شقيق الرئيس السابق جون كينيدي والسناتور الراحل بوب كينيدي، واللذين اغتيلا في الستينات. وخدم في مجلس الشيوخ الأمريكي لعقود إلى جانب بايدن.
وأعلن البيت الأبيض كذلك أن بايدن رشح محامي التقاضي الفيدرالي جيمي هاربوتليان سفيراً لدى سلوفينيا.

لاستلام اشعارات وعروض من صحيفة "الخليج"

https://tinyurl.com/sae39m4h