عادي

عبدالله الثاني: دور أمريكا في تعزيز الاستقرار بالمنطقة محوري

01:36 صباحا
قراءة دقيقة واحدة
جانب من لقاء العاهل الأردني بأعضاء من الكونجرس الأمريكي (بترا)

أكد العاهل الأردني الملك عبدالله الثاني، الدور المحوري للولايات المتحدة في تعزيز الاستقرار في المنطقة، مشيراً إلى أن الأردن سيبقى شريكاً في العمل لتحقيق السلام والازدهار.

جاء ذلك خلال لقاءين عقدهما عبدالله الثاني، أمس الأول الخميس، في مبنى الكابيتول في واشنطن مع لجنة الشؤون الخارجية، واللجنة الفرعية لمخصصات وزارة الخارجية والعمليات الخارجية والبرامج ذات الصلة في مجلس النواب، بحضور الأمير الحسين بن عبدالله الثاني، ولي العهد.

وتناول العاهل الأردني، التطورات الإقليمية، ودور الولايات المتحدة ودول المنطقة في تثبيت الاستقرار.

وأعاد التأكيد على ضرورة تكثيف الجهود لتحريك عملية السلام وإطلاق مفاوضات بين الفلسطينيين والإسرائيليين على أساس حل الدولتين، وصولاً إلى قيام الدولة الفلسطينية المستقلة، ذات السيادة والقابلة للحياة، على خطوط الرابع من يونيو/حزيران عام 1967، وعاصمتها القدس الشرقية.

كما نوه عبدالله الثاني، إلى أهمية الدعم الإقليمي والدولي للعراق لتمكينه في جهوده لتعزيز أمنه واستقراره،. من جهتهم، أشاد أعضاء بمجلس النواب الأمريكي بدور الأردن المحوري في المنطقة، بقيادة عبدالله الثاني، مؤكدين أن المملكة من أفضل حلفاء الولايات المتحدة. (بترا)

لاستلام اشعارات وعروض من صحيفة "الخليج"