عادي

فائدة جديدة للرضاعة الطبيعية

20:21 مساء
قراءة دقيقة واحدة

تتعدد فوائد الرضاعة الطبيعية بالنسبة للأم والطفل، وعلى سبيل المثال تعد وقاية من الإصابة بسرطان الثدي، ولكن الجديد من هذه الفوائد أثبتته دراسة جديدة؛ حيث بينت أن الأم تستطيع أن تقي نفسها من الإصابة بمرض السكري النوع الثاني عبر إرضاع طفلها بصورة طبيعية.

قدر الباحثون مدة الرضاعة المفيدة لمنع الإصابة بالسكري بمدة لا تقل عن 6 أشهر، وكلما زادت كان أفضل للوقاية من هذا المرض، وتوصل الفريق القائم بالدراسة إلى هذه النتيجة عقب فترة متابعة لعدد كبير من الأمهات ولمدة طويلة.

ذكرت الدراسات السابقة أن الرضاعة الطبيعية ذات أثر وقائي للأم وطفلها، وعلى سبيل المثال فإنها تقي الأم من سرطان الثدي والمبيض، إلا أن هذه الدراسات أظهرت أن التأثيرات التي تتعلق بالأمراض المزمنة ضعيفة نوعاً ما.

تبين للفريق القائم بالدراسة الحديثة أن الرضاعة الطبيعية تمثل وقاية قوية من الإصابة بمرض السكري النوع الثاني.

ظهر من خلال تحليل البيانات أن الأمهات اللاتي قمن بإرضاع أطفالهن لأكثر من 6 أشهر كن أقل عرضة للإصابة بهذا المرض، وبلغت نسبتهن أكثر من 49% من مجمل السيدات، في حين أن معدل الإصابة تراجع إلى 23% فقط فيمن أرضعن أطفالهن أقل من 6 أشهر.

لاستلام اشعارات وعروض من صحيفة "الخليج"