عادي

نقل الدم يسبب الالتهاب الرئوي

20:44 مساء
قراءة دقيقة واحدة
لاحظ فريق بحثي فرنسي إصابة الكثير بمرض الالتهاب الرئوي بعد عمليات نقل الدم، ما جعل هذا الفريق يركز على معرفة السبب وراء هذه الظاهرة، وتوصل إلى وجود ارتباط بين تضرر الرئتين بشدة وبين بكتيريا الجهاز الهضمي بعد عمليات نقل الدم.
وتؤثر تركيبة الميكروبيات داخل الأمعاء في العديد من العمليات الحيوية والنواحي الصحية في الجسم عموما، ما جعل العلماء يبحثون في تأثير ذلك في الأشخاص بعد نقل الدم إليهم
وأظهرت هذه الدراسة أن هناك علاقة مباشرة بين ميكروبات الأمعاء، وبين الإصابة بأمراض الرئة، حيث يتعرض المريض عندما ينقل له الدم لمضاعفات الالتهاب الرئوي، إلا أن سبب هذه المضاعفات لم يتضح قبل ذلك.
ولاحظ الباحثون أنه عند نقل الدم فإن التركيبة الميكروبية تتسبب باستجابة مناعية شديدة وممرضة بالرئتين، لأنهما تتأثران بنقل الدم، وأخضعت الدراسة مجموعتين من الفئران، الأولى نشأت في بيئة معقمة تحد من تأثر ميكروبات الأمعاء بالعوامل الخارجية، في حين أن المجموعة الثانية نشأت في بيئة أقل تعقيماً.
وبينت النتائج أن المجموعة الأولى كانت أقل إصابة بأمراض الرئة الحادة، والتي تتعلق بعمليات نقل الدم، بالمقارنة مع المجموعة الثانية التي كانت أقل تعقيماً، وأكثر عرضة للإصابة بهذه الأمراض.

لاستلام اشعارات وعروض من صحيفة "الخليج"