عادي

هبوط الدم يضر خلايا الدماغ

20:31 مساء
قراءة دقيقة واحدة

حذرت دراسة حديثة من خطورة التعرض لهبوط ضغط الدم بشكل مفاجئ في فترة منتصف العمر، لأن من يتعرضون لهذه الحالة تزيد فرصة إصابتهم بمرض الخرف.

وتعد من أبرز أعراض هبوط ضغط الدم المزمن الدوار والإجهاد والغثيان والدوخة، لكن الهبوط السريع والمؤقت، والذي يعرف بهبوط الدم الانتصابي، فإنه يحدث ضرراً دائماً.

ويرجع ذلك إلى أن هذه الحالة تتسبب بإيقاف إمداد الدم للدماغ، ويتعرض لهذه الحالة أي شخص عند تغيير وضعية الاستلقاء، أو الجلوس إلى الوقوف، بشكل مفاجئ.

وربطت الدراسات السابقة بين الهبوط من هذا النوع، وبين ما يصيب كبار السن من ضعف الإدراك، واختبرت الدراسة الأخيرة لأول مرة هذه العلاقة لكن على المدى البعيد.

وراجع الباحثون البيانات السريرية لأكثر من 15 ألف شخص، تراوحت أعمارهم بين 45 و65، وعزلوا بيانات 11 ألف مريض لم يتعرضوا لأمراض القلب من قبل وخضعوا لقياس ضغط الدم قبل الاستلقاء لمدة 20 دقيقة.

ووجدوا أن من تعرضوا لهبوط الدم الانتصابي خلال أول زيارة زادت فرصة إصابتهم بالخرف مع التقدم في العمر أكثر بنحو 35% مقارنة مع من لم يتعرضوا لهذا الهبوط، كما كانوا أكثر عرضة لتدهور الإدراك بما يصل إلى 20%.

لاستلام اشعارات وعروض من صحيفة "الخليج"