عادي

الدبيبة يعلن من سبها: لا حرب في ليبيا بعد اليوم

01:08 صباحا
قراءة دقيقتين
aaaaaaaa

أكد رئيس حكومة الوحدة الوطنية الليبية عبد الحميد الدبيبة، أمس الأحد، أنه لا توجد حرب بعد اليوم سواء في سبها أو غيرها، فيما أعلنت القوات المسلحة الليبية بقيادة المشير خليفة حفتر، أمس، عن نجاح المحادثات التي أجراها وفدها في العاصمة الروسية، موسكو، في حين نفت مفوضية الانتخابات وجود خلل بمنظومة تسجيل الناخبين.

وبيّـن الدبيبة في كلمته خلال ترؤسه الاجتماع الخامس لمجلس الوزراء بمدينة سبها، أن الحكومة تعمل على استكمال خططها لحفظ الأمن ومكافحة الجريمة والإرهاب في الجنوب، مبيناً أن الحكومة تعمل على دعم خطة تأمين الجنوب، وتوفير المساعدات اللازمة لمديريات المنطقة.

وأوضح الدبيبة أن ما يعانيه الجنوب هو نتاج سنوات الانقسام، وأنه على تواصل دائم مع ممثلي الجنوب.

وأشار إلى أن الحكومة تعول على صندوق إنماء الجنوب في تكوين الجنوب الجديد الذي عانى التخريب، مؤكداً العمل على توفير الخدمات الأساسية ومعالجة «المختنقات» في الجنوب، مبيناً أنه جرى توفير الوقود في أغلب المناطق بالجنوب، وأن العمل ما يزال مستمراً لتوفيره بشكل انسيابي.

ولفت الدبيبة إلى أنه سيتم توفير لقاح كورونا للجميع من دون استثناء.

وكان المجلس بحث، بيان وزير الصحة حول آخر التطورات لمواجهة فيروس كورونا، والتقارير الفنية والإحصائية، ومتطلبات الوزارة في هذا الجانب.

وقرر المجلس، فرض حظر تجوال جزئي وفقاً لما تحدده وزارة الصحة من مدن.

من جهة أخرى، أعلنـــت القــوات المسلحــة الليبيــة بقيــادة المشير خليفة حفتر، أمس الأحد، عن نجاح المحادثـــات التي أجراهــــا وفدهـــا فـــــي العاصمة الروسية.

جاء ذلك في بيان نشرته إدارة التوجيه المعنوي للجيش الليبي عبر صفحتها في «فيسبوك»، نقلاً عن رئيس الوفد الفريق خيري التميمي، مدير مكتب المشير حفتر وعضو لجنة «5+5» العسكرية.

وبحسب البيان فقد قال الفريق التميمي: إن «اجتماعات موسكو كانت مثمرة». وتابع: إن الجانب الروسي أكد خلال هذه الاجتماعات «دعمه للاستقرار في ليبيا وضرورة إجلاء القوات الأجنبية والمرتزقة وتفكيك المجموعات المسلحة؛ وذلك وفق اتفاقية جنيف، الخاصة بوقف إطلاق النار، ووفقاً لما توصلت إليه لجنة 5+5 العسكرية».

وأضاف: إن موسكو أكدت أيضاً ضرورة إجراء الانتخابات الليبية في موعدها المحدد في 24 ديسمبر/ كانون الأول المقبل.

إلى ذلك، أكدت المفوضية الوطنية العليا للانتخابات عدم وجود أي خلل في منظومة التسجيل؛ حيث استطاع عشرات الآلاف من المواطنين الاتصال وحل مشاكل التسجيل وما زالت الجهود قائمة لحل الصعوبات بشكل نهائي.

وأوضحت المفوضية في بيان لها أن الكم الهائل من المكالمات التي تصل إلى مركز الاتصالات بالمفوضية سبب ضغطاً متزايداً على خطوط الاتصال، نتج عنه تأخر الرد على المواطنين والذين أبدوا بعض الملاحظات على أداء مركز الاتصالات.

(وكالات)

لاستلام اشعارات وعروض من صحيفة "الخليج"