عادي

أسهم «تينسنت» تهوي بعد تشبيهها بـ «الأفيون»

14:46 مساء
قراءة دقيقة واحدة
تراجعت أسهم شركتي «تينسنت»، و«نيت إيز» الصينيتين لخدمات الألعاب والإنترنت، الثلاثاء، بعد أن وصفت وسائل إعلام حكومية صينية الألعاب عبر الإنترنت بأنها «أفيون»، ودعت إلى مزيد من القيود على الصناعة لمنع الإدمان والآثار السلبية الأخرى على الأطفال.
ورغم حذف المقال بعد ساعات قليلة من نشره، أغلقت أسهم «تينسنت» على انخفاض بنحو 6%، بعدما هوت في الجلسة 10%، وهوت أسهم «نيت إيز» بنحو 8% في هونج كونج.
وذكر المقال الذي نشرته صحيفة إيكونوميك إنفورميشن ديلي، وهي صحيفة صينية تديرها الحكومة تابعة لصحيفة شينخوا الرسمية، إن إدمان الألعاب عبر الإنترنت بين الأطفال «واسع الانتشار» ويمكن أن يؤثر سلباً في نموهم.
وأضاف المقال أنه في عام 2020، كان أكثر من نصف أطفال الصين يعانون قصر النظر، وأن هذه الألعاب أثرت في مستواهم التعليمي. لافتاً إلى إدمان القمار بين القاصرين، والذي ذكرنا بالمقالات القديمة حين تمت مقارنة ألعاب الفيديو بـ «الهيروين» الرقمي.
وقد أثار توقيت نشر المقال القلق بين المستثمرين خصوصاً بعد الحملة التصعيدية الأخيرة التي تقوم بها الحكومة الصينية على شركات التكنولوجيا وقطاع التعليم الخاص في البلاد.

لاستلام اشعارات وعروض من صحيفة "الخليج"